طباعة

من هو أول لاعب محترف مغربي ؟

كتب بواسطة: المهدي القشيني . (تــاريخ النـشر) اراء و مقالات

o atletico de madrid submundo historia-10649823

قبل مدة ، طرحت بأحد المجموعات في موقع التواصل الاجتماعي (Facebook) سؤال صعب : من هو أولا لاعب مغربي محترف ؟ البعض لم يقل أي شيء و البعض تعجب للسؤال ، بينما البعض الآخر اكتفى بالضحك كنوع من السخرية على استحالة الإجابة عن السؤال ، مع أن كل تلك الردود كانت خلال ثلاث أيام و مجموعها لا يتجاوز ثلاث ردود ، ليذهب السؤال إلى منطقة النسيان و التناسي ، لكنه ظل يؤرقني لفترة ، و بين ساعة و ساعة خلال قضائي لمختلف حاجياتي اليومية ، تأتيني لحظة سهو حول من هم المحترفون المغاربة الذي عبروا ضفة البحر الأبيض المتوسط نحو الديار الأوروبية قبل الجوهرة السوداء العربي ابن مبارك ، و بين الصدفة و محاولة العودة إلى إحدى المراجع المهمة التي تؤرخ لفترة مهمة من الرياضة المغربية قبل و بعد الحرب العالمية الثانية ، طلبت من أحد الأصدقاء أن يقرضني كتاب قديم كنت أقرأه كثيرا معه في محل عمله ، و الحديث هنا عن التحفة الرياضية (كتاب : العربي بنمبارك لاعب القرن) للصحفي المخضرم الحسين الحياني ، و خلال مطالعتي لصفحاته الذهبية الممتلئة بأحداث رائعة دفنت في الذاكرة الكروية المنسية ، صادفت إشارة الحياني لأول المحترفين المغاربة مشيرا إلى أن بنمبارك لم يكن أولهم رغم أنه انتقل من فريق (USM) إلى فريق أولمبيك مارسيليا في فترة مبكرة (كان بنمبارك قبل انطلاقة موسم 1937/1938 على مقربة من التوقيع لأولمبيك مارسيليا لكن المبلغ المقدم من الفرنسيين لم يكن مرضيا للعربي ، لكن بعد تألقه مع USM في الموسم المذكور عاد الأولمبيك قبل انطلاقة موسم 1938/1939 للمفاوضات ليظفر في النهاية بتوقيع العربي بنمبارك مقابل مبلغ 35 ألف فرنك و هو مبلغ ليس بالهين آنذاك) ، و قد أكد الحسين على أن هناك مغاربة كرويين متألقون سبقوا بنمبارك للاحتراف بالديار الفرنسية ؛ و يمكن الاعتبار أن الديار الفرنسية كانت الوجهة الأولى للمحترفين المغاربة نظرا للعلاقة الاستعمارية بين المغرب و فرنسا التي مكنت فرنسا رائدة في نشر كرة القدم على مستوى شمال إفريقيا .


و فيما يلي لائحة أول خمسة محترفين مغاربة بالديار الفرنسية حسب تحريات الحسين الحياني :

1- مبارك مايي من اليوسم إلى النادي الفرنسي الباريزي عام 1932
2- إدريس لوديي من البريد الرباطي – إلى نادي تولوز عام 1934
3- محمد بنبراهيم من اتحاد وجدة إلى سيت عام 1936
4- محمد ترينبو من اليوسم إلى كان عام 1936
5- عبد السلام بوتينة من اسطاد الرباطي إلى لانس عام 1937

هؤلاء هو رواد اللاعبين المغاربة المحترفين بالديار الفرنسية ، ليليهم مجموعة لاعبون آخرون أكدوا أن للمغرب خزان كروي قادر على التأقلم في شتى ملاعب العالم و دوريات العالم ، و لا زال تأكيد هاته النظرية حتى عصرنا الحالي ، مع اتخاذ أشكال مختلفة بين المنتقلين من البطولة المحلية المغربية (أخرهم محمد أبرهون المنتقل من المغرب التطواني إلى موريرينسي البرتغالي) ، و بين أولئك الذي ولدوا في الديار الأوروبية من أب مغربية أو أم مغربية أو والدين مغربيين ، فاختاروا –رغم ولادتهم في أوروبا- تمثيل المنتخب الوطني المغربي على حساب المنتخب الأوروبي (أخرهم لاعب شالكه04 الألماني أمين حاريث الذي فضل المنتخب المغربي على حساب المنتخب الفرنسي) ليؤكدوا بذلك على انتمائهم المغربي الأصيل و يدخلوا نادي المحترفين المغاربة .

Download from BIGTheme.net free full premium templates

آراء و مقـــالات

مواهــب مغـربيــة

حوارات مرصــد المحترفــيـن

rest articles

rest articles

rest articles