طباعة

أشرف حاكيمي : مشوار بطل لم يبلغ سن العشرين بعد

كتب بواسطة: محمود العلمي . (تــاريخ النـشر) محترفي اسبانيا

 
 
أنهى الدولي المغربي أشرف حكيمي موسمه الحالي رفقة نادي ريال مدريد بتحقيق لقب دوري أبطال أروبا بالرغم من عدم مشاركته في النهائي، الذي فاز فيه الريال على حساب ليفربول 3-1.
موسمٌ أشرف كان شاقا ومتقلبا منذ بدايته، بحيث تعرض لعديد الإنتقادات، إلا أن المدربين هيرفي رونار، و زين الدين زيدان تحدوا كل الصعوبات من أجل الإستفادة من خدماته، بعدما مثل أشرف المنتخب المغربي في 6 لقاءات، سجل خلالها هدفا وحيدا، في 508 دقيقة من اللعب، ختمها بالتأهل لمونديال روسيا ، ليصبح بذلك أصغر لاعب من ريال مدريد سيمثل الفريق في كاس العالم المقبلة، متجاوزا رقم سيرديو راموس الذي حمل قميص منتخب اسبانيا وهو في الـ 20 من عمره حينما خاض مونديال المانيا 2006.
حكيمي ذو 19 سنة لعب رفقة الريال 23 مباراة، 9 منها في الليغا، و 5 في كأس الملك، ومباراتان في دوري الأبطال، ومباراة وحيدة في كأس العالم للأندية، سجل خلالهما 3 اهداف، و تمريرة حاسمة، ليصل لـ 1824 دقيقة من اللعب ، في موسمِ ظهر به الدولي المغربي بوجه مشرف، ليختم الموسم بدخوله تاريخ المسابقة، كأصغر لاعب عربي يتوج باللقب، قبل العودة لمعسكر الأسود واستئناف التدريب تحسبا لودية أوكرانيا، قبل الدخول في تجربة جديدة، ستمنحه خبرة مضافة، وقد تسلط عليه الأضواء في المونديال.

Download from BIGTheme.net free full premium templates

آراء و مقـــالات

مواهــب مغـربيــة

حوارات مرصــد المحترفــيـن

rest articles

rest articles

rest articles