طباعة

تشكيلة الاسبوع المنصرم مع تحليل اداء اللاعبين

كتب بواسطة: Moussaif.M + Hatim Zarki . (تــاريخ النـشر) باقي الدوريات

22780336 511158889236946 4350719054376447798 n

حراسة المرمى :
انتظر الحارس الدولي ياسين بونو مرور 8 جولات هذا الموسم ليبصم على أول ظهور له بالليغا الإسبانية جاء خلال الجولة التاسعة مساهما في الفوز الثاني لفريقه جيرونا في الدوري بنتيجة 2 مقابل 1 ليستقر في الرتبة 15 بتسع نقاط، و جاء الفوز بعد سلسة 5 خسائر و تعادلين خلال السبع جولات الماضية، بونو و رغم الهدف الذي تلقته شباكه إثر ضربة جزاء إلا أنه قدم أداء مستحسنا أمام ديبورتيفو لاكورونيا بقيامه بخمس تصديات، خروج ناجح و إبعاد واحد للكرة، و أضحى الحارس الأعسر ذو 26 عاما بعد هذه المشاركة ثامن لاعب مغربي يظهر بالليغا هذا الموسم و ثاني حارس مغربي في تاريخها، ليكون بذلك حارس الأسبوع دون منازع في تشكيلنا.

الظهير الأيمن :
سطع نجم الواعد سفيان علاكوش هذا الأسبوع و استمر بأدائه الثابت هذا الموسم حين ساهم بفوز ناديه نيم المحتل للصف الرابع في الدرجة الفرنسية الثانية على نادي بريست برباعية نضيفة و قدم علاكوش أداء هجوميا جيدا بتمريرة حاسمة جاء إثرها الهدف الثالث إضافة لخلقه فرصة أخرى كما تفوق دفاعيا بحيث فاز ب 11 نزالا ثنائيا من أصل 14، أمسية الظهير الأيمن ذو 19 سنة لم تكتمل كما هو مرجو حين أرغمته الإصابة على ترك مكانه عند حدود الدقيقة 69.

الدفاع الأوسط :
نزل نادي سبورتينغ لشبونة ضيفا ثقيلا على نادي مورينينسي و أسقطه بهدف يتيم مؤزما بذلك وضعيته في الرتبة ما قبل الأخيرة بعد مرور 9 جولات، المدافع محمد أبرهون الذي لا يسأل على مسؤولية الهدف و رغم الخسارة إلا أنه قدم مردودا مستحسنا حين تفوق في جميع نزالاته الخمس و قطع ثلاث كرات و أبعد أربع أخرى ليشكل بذلك ثنائي دفاع تشكيلتنا لهذا الأسبوع رفقة قلب دفاع متصدر الدوري الفرنسي الدرجة الثانية يونس عبد الحميد الذي كان حاضرا بفعالية دفاعية في فوز ناديه رانس خارج القواعد أمام لانس بهدف، عبد الحميد تمكن من إبعاد سبع كرات و فاز بثلاث نزالات من أصل خمس مؤكدا أنه أكثر المدافعين المغاربة بالخارج استقرارا في الأداء بعد مرور 12 جولة في الدوري.
الظهير الأيسر :
يبدو أن مركز الظهير الأيسر يشكل النقطة الأقل توهجا فرغم الأداء المستحسن للدولي السابق زكرياء بركديش و العودة الموفقة نسبيا للدولي حمزة منديل إلا أننا و على غرار المدرب إرفي رونار ارتآينا هذا الأسبوع الإستعانة بظهير أيمن و كان الإختيار على عصام شباك الذي تألق وكان أحد أفضل اللاعبين في اللقاء الذي فاز خلاله ناديه مالاطية سبور على طرابزون سبور بهدف و ذلك بخلقه لفرصتي تسجيل، إبعاده لخمس كرات و فوزه بست نزالات ثنائية من أصل ثمان كما نجح في جميع مراوغاته الثلاث.

متوسط الميدان الدفاعي :
حافظ نادي وولفرهامتون على صدارته لدوري الدرجة الأولى الإنجليزية بعد مرور 13 دورة حين تفوق على ضيفه بريستون بثلاثة أهداف مقابل اثنين ،الدولي رومان غانم سايس حضر بمردود مستحسن و خلق فرصتين للتسجيل كما أبعد خمس كرات إضافة لثلاث تدخلات لكنه على عكس المعتاد خسر أغلب نزالاته بحيث فاز بخمس فقط من أصل 14 إلا أن ذلك لم يمنع تواجده في التشكيل نظرا لعدم بروز منافسيه هذا الأسبوع في مركز الوسط الدفاعي.
وسط ميدان ربط أيسر :
جولة تلو الأخرى يؤكد الشاب أمين حاريت على أنه صفقة رابحة لنادي شالكه، فيكفي أنه بدأ جميع مباريات البوندسليغا التسع أساسيا و أصبح من ركائز وسط ميدان الفريق، وجاء اختياره ضمن تشكيلتنا لهذا الأسبوع بعدما قدم مبارة جيدة استطاع خلالها نادي شالكه الفوز 0-2 على ضيفه ماينز، حاريت بمهارته و سرعته المعهودتين استطاع صنع فرصة تسجيل لزملاءه من تمريرة كما فاز في تسع نزالات من أصل 14 و تمت عرقلته خمس مرات كما نجح في محاولته الوحيدة في المراوغة.
وسط ميدان ربط أيمن :
تعادل نادي خيتافي بمعقله أمام ليفانتي بهدف لمثله، الدولي المغربي فيصل فجر فجر نصب نفسه رجلا للمبارة حيث كان وراء هدف السبق لفريقه بتسديدة بعيدة على الطائر أستقرت على يمين الحارس روول فيرنانديز كما خلق فرصتين للتسجيل و نجح في عرضيتن من أصل أربع فاستحق بجدارة شغل الجهة اليمنى في تشكيلتنا لهذا الأسبوع.

الجناح الأيسر :
يبدو أن الدولي السابق أسامة السعيدي بدأ يستعيد تدريجيا البعض من بريقه الضائع حين تألق هذا الأسبوع ليقود نادي تفينتي للفوز بثلاثية نضيفة على نادي رودا مساهما بهدفين أحدهما جاء من ضربة جزاء اصطادها كما خلق فرصتين للتسجيل و تمكن من تأطير ثلاث تسديدات على المرمى من أصل أربع، نجم اللقاء حضر في تشكيل الدوري الهولندي.
الجناح الأيمن :
تسع دقائق فقط كانت كافية لسفيان بوفال ليصبح حديث الساعة بهدف أقل ما يقال عنه أنه كان رائعا و جد حاسم في الفوز 0-1 على ويست بومويتش ألبيون، بوفال نجح في كل شيء بالعلامة الكاملة حيت اتم عشرة تمريرات صحيحة من أصل عشر و خمس مروغات ناجحة من أصل خمس محاولات للمراوغة أربع منها في لقطة الهدف و فاز بست نزالات من أصل ست كما خلق فرصة تسجيل ليكون من البديهي تواجده في تشكيلنا لهذا الأسبوع.
قلب الهجوم :
قاد المهاجم الشاب وليد أزارو ناديه الأهلي المصري لنهائي مسابقة دوري أبطال إفريقيا بثلاثية أنهى معها جدل و مسلسل تضييع الفرص، أزارو أفضل لاعب في اللقاء و نجم أسبوع الكاف إضافة لثلاثيته آستطاع تمرير هدف و المساهمة في أخر و خلق فرصتين للتسجيل و أطر ثلاث تسديدات من أصل أربع ما جعل منه رأس الحربة لتشكيلتنا لهذا الأسبوع بآستحقاق.
دكة الإحتياط :
عصام المعاش
سفيان كيين
هشام فايق
حمزة الساخي
أمين باسي
نور الدين أمرابط.

Download from BIGTheme.net free full premium templates

آراء و مقـــالات

مواهــب مغـربيــة

حوارات مرصــد المحترفــيـن

rest articles

rest articles

rest articles