متسجدات المحترفين

فوز تاريخي لألمانيا على فرنسا

تمكن المنتخب الألماني ورغم الغيابات في صفوفه من تحويل تخلفه امام مضيفه الفرنسي الى فوز 2-1 اليوم الأربعاء على “ستاد دو فرانس” في باريس، وذلك في مباراة ودية دولية تدخل ضمن إستعداداتهما لتصفيات أوروبا المؤهلة لمونديال البرازيل 2014.

وكانت مباراة اليوم الاولى بين المانيا وفرنسا منذ 29 فبراير/ شباط 2005 حين فازت الاخيرة في بريمن 2-1 وديا، علما ان ال”مانشافت” لم يحقق اي فوز على “الديوك” منذ توحيد الشطرين الغربي والشرقي لبلاده، ويعود الانتصار الاخير لالمانيا الغربية الى 12 اغسطس/ آب 1987 (2-1 وديا ايضا) اي بعد اقل من عام بقليل على تخطيها الفرنسيين في نصف نهائي مونديال المكسيك (2-0 سجلهما اندرياس بريمه ورودي فولر) قبل الخسارة في النهائي امام الارجنتين (2-3).

 

ويدين المنتخب الالماني بفوزه الى لاعب وسط ريال مدريد الاسباني سامي خضيرة الذي سجل هدف الانتصار على الغريم الفرنسي في الدقيقة 74 بعد تمريرة بينية من زميله في النادي الملكي مسعود اوزيل، وذلك بعدما افتتح ماتيو فالبوينا التسجيل لاصحاب الارض في الدقيقة 44 اثر ركلة حرة نفذها كريم بنزيمة وارتدت من العارضة الى رأس موسى سيسوكو الذي حولها لفالبوينا فاودعها الاخير شباك رينيه ادلر.

 

وفي الشوط الثاني ادرك توماس مولر التعادل للضيوف بعد تمريرة من ايلكاي جوندوجان (51) قبل ان يقول خضيرة كلمة الفصل في المباراة التي افتقد خلالها ال”مانشافت” مهاجم لاتسيو الايطالي ميروسلاف كلوزه وذلك بسبب تعرضه لاصابة في الركبة اليمنى في المباراة التي خسرها فريقه امام مضيفه جنوى 2-3 الاحد في الدوري الايطالي.

 

وغاب ثلاثي بوروسيا دورتموند حامل اللقب في العامين الاخيرين ماركو رويس وماريو جوتسه ومارسيل شميلتسر الاول بسبب اصابته بفيروس والثاني لاصابة في الفخذ والثالث في الساق.

 

كما غاب لاعب وسط بايرن ميونيخ باستيان شفاينشتايجر الذي اعلن انسحابه الاحد بسبب اصابته السبت في كاحله خلال المباراة التي فاز بها فريقه على ماينتس (3-0) في الدوري المحلي.

 

أ.ف.ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.