messi-argentina

واصلت الأرجنتين تقدمها بخطى ثابتة وبعد عودة ليونيل ميسي وفوزها على بنما (5-0) حجزت تذكرة العبور إلى الدور ربع النهائي من بطولة كوبا أمريكا المئوية، في حين استعاد حامل اللقب تشيلي توازنه بعد الخسارة أمام كتيبة ألبيسيليستي في الجولة الافتتاحية وفاز بصعوبة على بوليفيا (2-1) لينعش آماله في السباق للعبور إلى الدور الموالي بعد اختتام الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة. يستعرض موقع FIFA.com أبرز الأحداث.

 

النتائج
بوليفيا 2-1 تشيلي
الأرجنتين 5-0 بنما

تحليل المباريات
كان منتخبا تشيلي وبوليفيا يتنافسان على استعادة الآمال والبقاء في السباق، وأظهرت المباراة أن هذا الوضع لم يكن مريحاً لأي منهما. إذ وجد حامل اللقب، على غرار ما حدث في المباراة الأولى ضد الأرجنتين، صعوبات جمّة لصنع اللعب ومحاولات أكثر خطورة في منطقة كتيبة لافيردي. من جهته، حرصت بوليفيا على الدفاع على نظافة شباكها أكثر من التقدم نحو مرمى الخصم. وتميزت المباراة طوال الوقت بالكثير من الاحتكاكات وغياب الدقة والوضوح في الأفكار.

افتتحت لاروخا باب التسجيل وبدا أن ذلك كافياً لضمان النقاط الثلاث، ولكن لا فيردي عادلت النتيجة بهدف رائع من ركلة حرة أرسلها خاسماني كامبوس إلى الزاوية اليمنى لحارس مرمى برشلونة كلاوديو برافو. وعندما كانت تتجه المباراة نحو تعادل حتمي، حصلت تشيلي على ركلة جزاء نفذها نجمها أرتورو فيدال بنجاح في اللحظات الأخيرة. وهكذا حصد حامل اللقب النقاط الثلاث واستعاد الآمال للعبور إلى دور الثمانية.

من جهتها، تأهلت الأرجنتين إلى الدور ذاته بعد فوزها على بنما (5-0) بثلاثية من توقيع نجمها ليونيل ميسي الذي عاد إلى الفريق بعد غيابه عن المباراة الافتتاحية أمام تشيلي. تقدمت كتيبة ألبيسيليستي مبكراً بفضل ضربة رأسية لنيكولاس أوتاميندي، ولكنها انتظرت حتى دخول ميسي في الشوط الثاني لتوسيع الفارق. ثم ختم سيرخيو أجويرو مهرجان الأهداف قبل ثواني من نهاية المباراة.

لحظات هامة
في الدقيقة 79 من المباراة. كانت الأرجنتين متقدّمة (2-0) على بنما. وقف ليونيل ميسي، الذي كان قد سجّل هدفاً، أمام الكرة لتسديد ركلة حرة على بُعد أمتار قليلة من الجانب الأيمن لمنطقة جزاء لوس كاناليروس. وتمكن صانع الألعاب الأرجنتيني، بفضل تسديدة رائعة تخطت الجدار وحارس المرمى خايمي بينيدو، من إرسال الكرة إلى الزاوية اليسرى للحارس الذي لم يتمكن حتى من لمس الكرة. لقد عاد ميسي بقوة وأخذ الكرة معه كذكرى عن أهدافه الثلاثة، ليبقى على بُعد هدف واحد من الهداف التاريخي جابرييل باتيستوتا.

الرقم
23- عدد المباريات التي خاضها خافيير ماسكيرانو مع منتخب الأرجنتين في مسابقة كوبا أمريكا. وهكذا، تجاوز مدافع برشلونة المباريات الـ22 التي لعبها خافيير زانيتي ليصبح اللاعب الأكثر خوضاً للمباريات مع ألبيسيليستي في تاريخ هذه المسابقة المئوية.

التصريحات
ميسي: “ضد تشيلي قدمنا ​​مباراة جيدة والآن تغلبنا على فريق قوي مثل بنما.”  من الحساب الرسمي لمنتخب الأرجنتين – تويتر.

الجولة المقبلة
السبت 11 يونيو/حزيران – المجموعة الأولى
الولايات المتحدة – باراجواي
كولومبيا – كوستاريكا

FIFA.Com

 

اترك تعليقاً