متسجدات المحترفين

أمام موجة الغيابات في تشكيل الفيلة ، ما هي الحلول المرتقبة ؟

سيعاني منتخب الفيلة من عدة غيابات ضد المنتخب الوطني ، بداية بحارس مرمى مازيمبي سيلفان جبوهو و مدافع مانشستر يونايتد إريك بايلي ، جناح هيبي شينا جيرفينيو و مهاجم بوردو توما توري ، فما هي الحلول التي ستكون في حوزة مدرب الكوت ديفوار دوسييه ؟

حراسة المرمى : أقرب حارس لتعويض جبوهو هو حارس مرمى ستابيك النرويجي ” سايوبا ماندي ” 23 سنة من مواليد أبيدجان ، يمارس في الدوري النرويجي منذ سنة 2012 شارك هته السنة في 27 مباراة و إستقبلت مرماه 39 هدف ، طول الحارس 1،93م شارك في 4 مع ساحل العاج . الإختيار الثاني هو علي بادارا سانغاري 30 سنة حارس محلي في فريق تاندا شارك في 8 مباريات رفقة المنتخب ، سبق له الإحتراف في الدوري التايلندي و هواة بلجيكا ، طول الحارس 1،81م .
خط الدفاع : هناك 4 إختيارات : ويلفريد كانون ظهير أيسر محترف في فريق أدو دين هاخ في الدوري الهولندي يبلغ من العمر 23 سنة ، شارك في 10 مقابلات مع فريقه و يعتبر قطعة أساسية في خطة المدرب دوسييه ، ويلفريد مركزه الأصلي هو قلب الدفاع مما يرجح فرضية إشراكه هناك ، أوسمان فييرا لاعب فريق أدانا سبور شارك في 4 مباريات في الدوري التركي من أصل 7 و مباراة في كأس تركية ، شارك مع منتخب بلاده 18 مرة و لعب ضد المنتخب المغربي مرتين : في مقابلة ودية لمدة 35 دقيقة و المباراة التي إنتهت بنتيجة 1/1 لمدة 90 دقيقة بهدف يوسف العربي سجله يوسف العربي للأسود ، سيمون ديلي لاعب سلافيا براغ التشيكي أساسي هذا الموسم و شارك في 14 مباراة و سبق له تمثيل منتخب الفيلة في 4 مناسبات و أخيرا نجد أداما تراوري ظهير بازل ، أداما قد يلعب دورين في حالة أراد دوسييه إشراك كانون كقلب الدفاع سوف يلعب مكان كانون كظهير أو قد يشارك هو كقلب دفاع لأنه مركزه الأصلي ، شارك هذه السنة في 12 مقابلة .
خط الهجوم: لتعويض جيفرينهو و توما توري ـ شارك مع المنتخب مرة واحدة فقط ـ ، رجل الخبرة سالومون قد يكون هو الحل ، صاحب 83 مباراة بقميص الفيلة و رغم تراجع مستواه ( 5 مباريات فقط هذا الموسم مع هيرتا برلين و 0 هدف ) يبقى عنصر فعال ممكن الإعتماد عليه في هجوم منتخب الكوت ديفوار .
الحل الثاني هو إستخدام جيوفاني سيو كجناح ، قلب هجوم رين يستطيع اللعب كجناح و لكن مستواه في مركزه الأصلي كرأس حربة ليس بالمقنع في هذه الفترة مما يجعلها خيارا مستبعدا ، اما الاختيار الثالث فسيكون روجي أسالي نجم مازيمبي المتألق و الذي يترقب فرصة من  دوسسيه الذي لم يعتمد عليه بعد ، أمام الغيابات الهجومية فمن الممكن أن يكون الحل خططيا لا بشريا و بالتالي سينتقل المدرب الفرنسي للفيلة للعب برسم 4/4/2 بالإعتماد على كل من ويلفريد بوني و جوناثان كوجيا كرأسي حربي .
زووم – فرانك كيسي خليفة يايا توري : فرانك كيسي هو لاعب خط وسط مدافع أو ” بوكس تو بوكس ” لاعب مقاتل و  ينطبق عليه مصطلح  ” لاعب يمتلك رئات ثلاثة في الملعب” فهو متحرك يضغط ويقطع الكرة ويمرر بشكل دقيق والأهم أنه متميز في الواجب الهجومي حيث سجل 5 أهداف في 10 مباريات مع فريق أتالانتا الإيطالي ، اللاعب يبلغ من العمر 19 سنة فقط و شارك في 6 مباريات مع المنتخب الإيفواري و سيكون من بين أبرز مفاتيح اللعب في خط وسط الفيلة حيث يرى فيه الكثيرون يايا توري جديد بالنظر للنضج الكروي الكبير الذي أبان عنه في سن مبكر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.