متسجدات المحترفين

سيسيه يتفوق في مواجهة كاسبرزاك

 

شهدت مباراة المنتخب التونسي ضد نظيره السينيغالي أول فوز في الكان بعد ثلاث مباريات إنتهت بالتعادل ، النقاط الثلاث كانت من نصيب أسود التيرانغا التي تفوقت بثنائية نظيفة ، في مباراة ممتعة من الطرفين لم يستسلم فيها نسور قرطاج إلا بعد الصافرة النهائية .

بداية اللقاء كانت متكافئة مع تفوق نسبي لزملاء ساديو ماني الذي إفتتح التسجيل من ضربة جزاء في الدقيقة العاشرة بعد خطأ فادح لأيمن عبد النور في منطقة الجزاء ، ليستمر مسلسل تبادل الهجمات بين الفريقين و ننتظر حتى الدقيقة 30 التي زاد فيها رجال المدرب علي سيسي الغلة بتسجيلهم الهدف الثاني ، المسجل هذه المرة كان مدافع نادي أندرلخت كارا مبودجي بعد إستغلاله لركنية تم تنفيذها بدقة . الشوط الأول إنتهى على هذه الإيقاعات .

بداية الشوط الثاني شهدت صحوة لزملاء مساكني حيث أخدو زمام المبادرة و كانوا أقرب من مرمى الحارس ديالو في مرات عدة ، و خصوصا عن طريق كل من مهاجم الإتحاد السعودي أحمد عكايشي و لاعب لخويا القطري يوسف المساكني لكن كراتهم لم تصل للشباك ، من جانبه فالخصم حاول المباغثة بين الفينة و الأخرى إعتمادا على سرعة مهاجميه ماني و بالدي لكن اللقاء إنتهى بنتيجة الشوط الأول .

بذلك سيتصدر المنتخب السينيغالي المجموعة الثالثة برصيد ثلاث نقاط أمام كل من منتخبي الجزائر و زيمبابوي اللذين تقاسما نقاط المباراة اليوم بعد تعادل إيجابي بنتيجة 0/0 ، مباريات الجولة الثانية في هذه المجموعة ستكون أكثر إثارة و تشويق حيث ستبدأ بديربي مغاربي قبل أن يسدل الستار عليها بلقاء زيمبابوي و السينيغال .

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.