بعدما فاز المنتخب المغربي لكرة السلة خلال ذهاب الجولة الأولى من التصفيات الإفريقية المؤهلة لكأس العالم لللعبة “الصين 2019” بمباراة واحدة فقط تمكن من تدارك الموقف مع حلول مرحلة الإياب و استطاع الفوز على أنغولا 61-47 ثم جمهورية الكونغو 61-58 ليتمكن مع لاعبه عادل المقصود من التأهل للدور الثاني و الحاسم.

و يعتبر المقصود أحد أبرز لاعبي الفريق و صاحب أعلى معدل تسجيل في المنتخب المغربي خلال الست مباريات السابقة في التصفيات برصيد 12.2 نقطة كمعدل في كل مقابلة و أكثر لاعب مشاركفة و ذلك بأعلى معدل دقائق ملعوبة ب33 دقيقة خلال المباراة و قد أكد عادل أنه واثق من قدرة المجموعة على تجاوز الصعوبات رغم المهمة العسيرة، حيث تحدث في تصريح نشره الموقع الصيني Tencent Sports قائلا : “بعد مرحلة الذهاب من التصفيات الأولية لم نفقد الأمل حيث عدنا في الإياب بمستوى جيد، نحن فرحون بالأداء الذي قدمناه و هدفنا الفوز بالمباريات المقبلة، خصومنا يعتبرون بمثابة امتحان صعب لنا و لكن هذا لا يمنعنا من إخراج كل ما في جعبتنا للتغلب عليهم.”
و من جهة أخرى حصد المغرب مؤخرا بعض الإنجازات الجيدة في كرة السلة ففريق جمعية سلا فاز ببطولة إفريقيا و هذا ما جعل المدرب سعيد البوزيدي فخورا بهذه الإنجازات إذ صرح قائلا :”في الحقيقة لقد حققنا بعض الانجازات و لكن لا زال لدينا الكثير من العمل فسوف نواجه منتخبات عتيدة كتونس التي لطالما كانت قوية.”
و يتواجد المغرب في المجموعة E بالمركز الخامس حيث سيلاقي خلال هذا الدور ذهابا و إيابا كل من تونس التي فازت خلال كل مبارياتها الست إضافة للكامرون و التشاد، هذا و ستقام المباريات خلال منتصف شتنبر، نهاية نونبر و بداية دجنبر من السنة الجارية.

اترك تعليقاً