الرياضة المغربية ا المنافسات المحلية

الجامعة الملكية للبادمنتون تعقد جمعها العام الغير العادي

عقدت الجامعة الملكية المغربية للبادمنتون برئاسة السيد مروان بيشي، جمعها العام الغير عادي من أجل ملائمة نظامها الأساسي، و الأنظمة العامة الداخلية مع قانون التربية البدنية و الرياضة 30/09، و ذلك يوم السبت 01 فبراير 2020، بداية من الساعة العاشرة صباحا بالمركز الثقافي العربي العلوي فالفلوري بمدينة القنيطرة.

 

انطلق الجمع العام بحضور رؤساء و ممثلي العصب و الأندية المنخرطة بالجامعة الملكية المغربية للبادمنتون، حيث افتتح بعزف النشيد الوطني المغربي، ليتم الانتقال إلى التحقق من النصاب القانوني، و الذي يتمثل في ثلثي الأعضاء المكونين للمكتب المديري، و بعد تجديد الترحيب بالحضور مساءا و رجالا، باشر الكاتب العام للجامعة الملكية المغربية للبادمنتون السيد عبد الله واحميد تلاوته للقانون الأساسي، مع الإشارة إلى التعديل الذي سيخول للجامعة ملائمة أنظمتها الأساسية و كذا العامة مع قانون التربية البدنية 30/09، و التي عرف مصادقة جميع الحضور.

شهد الجمع حضور أربع عصب جهوية من أصل خمس، و هي عصبة الرباط سلا القنيطرة، عصبة فاس مكناس، عصبة سوس ماسة درعة، و عصبة الشرق، بالإضافة إلى تواجد أغلب الجمعيات المنضوية تحت لواء الجامعة، ممثلة في عشرين ناديا، مع تعذر حضور البعض لظروف أكد العديد أنها بسبب ضغوط من جهات مجهولة تدخل في صراع مع المكتب المديري للجامعة، و لم تغب تمثيلة السلطة المحلية، و الصحافة الوطنية، و كذا مراسل موقع “المرصد برو”، فيما غاب ممثلو الوزارة الوصية (وزارة الثقافة و الشباب و الرياضة)، و كذا ممثلو اللجنة الأولمبية المغربية، رغم توصل هاتين الأخيرتين بدعوة لحضور الجمع العام الإستثنائي كما صرح مكتب الجامعة لمراسل المرصد برو،  ليختم الجمع العام الغير العادي برفع برقية الولاء و الإخلاص للملك محمد السادس نصره الله و أيده.

و صرح مروان بيسي رئيس الجامعة الملكية المغربية للبادمنتون في حوار صحفي بعد نهاية الجمع العام، أن الأخير هو انطلاقة فعلية و جديدة للبادمنتون الوطني تماشيا مع مضامين الرسالة الملكية للرياضة لمؤتمر الصخيرات سنة 2008، كما أكد نتيه في العمل جاهدا لأجل جعل رياضة البادمنتون مرفقا عموميا لخدمة التنمية الرياضية، و جعلها رافعة للتنمية البشرية بالمغرب، و شهد الجمع العام حضور السيد رشيد حرتول ممثلا لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة الممارسة للبادمنتون، حيث عبر أمام الحضور عن امتنانه للجماعة لأجل ما قدمته من دعم لهذه الشريحة.

كما توقف الحضور لحظة لأجل تكريم تجلى في الاعتراف بالامتنان و التقدير اللإطار بمديرية الشباب و الرياضة نعيمة أحد رواد البادمنتون النسائي أيام التسعينات و بداية الألفية الجديدة، و كذا للبطل الدولي السابق في رياضة البادمنتون، السيد عبد الهادي كيلا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *