أضاف الإتحاد الدولي لألعاب القوى المغرب ونيجيريا إلى قائمة البلدان التي توجد فيها أعلى نسبة مخاطر تعاطي المنشطات لألعاب القوى ، حسبما أعلنت وحدة النزاهة لألعاب القوى (AIU).

وحدة النزاهة لألعاب القوى

و بهذا إنضاف البلدان إلى خمس دول سابقة لتصبح سبع دول الفئة “أ”. وهي ” البحرين ، بيلاروسيا ، إثيوبيا ، كينيا و أوكرانيا”.

وذكر بيان الاتحاد الدولي بخصوص المغرب “على الرغم من الجهود الكبيرة التي بذلتها الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى لوضع برنامج وطني مناسب لمكافحة المنشطات ، لم تتم معالجة عدد من القضايا على المستوى الوطني”. حيث “لا يزال تهديد المنشطات في المغرب حادًا ويرى الاتحاد الدولي، أنه لا يزال يتعين بذل المزيد من الجهود للتصدي للتهديد ، عند الاقتضاء ، بدعم من السلطات المغربية ذات الصلة”.

وتجدر الإشارة إلى أن موقع الإتحاد الدولي لألعاب القوى، ذكر أن 33 رياضياً مغربياً تم توقيفهم من المشاركات الخارجية بسبب المنشطات ، بينما تظل كينيا على رأس القائمة، حيث تم منع ما يقرب من 50 رياضياً كينيا من المنافسة.

اترك تعليقاً