محترفي أوروبا

أنور توهامي يتضامن ماديا مع عائلات مدينة سبتة

أظهر اللاعب أنور توهامي تضامنه الكبير من خلال التعاون مع جمعية موخيريس أنونيماس لمساعدة الأسر الفقيرة، هذه الجمعية مكرسة لخدمة الأسر المحتاجة والضعيفة في مدينة سبتة من خلال الرعاية الصحية والغذاء والدعم المالي،

وساهم لاعب فريق ريال بلد الوليد أنور توهامي ، الذي تم إعارته إلى باناثينايكوس اليوناني ،بالتزامه وتضامنه مع أكثر الفئات حرمانًا في مسقط رأسه ، ما جعله يُقدم تبرعات هامة للجمعية المذكورة أعلاه ، في وقت الوباء والأزمة الاقتصادية.
بعد هذا العمل التضامني الذي أقدم عليه أنور توهامي ، أرادت جمعية النساء المستضعفات في سبتة أن تشكر علنًا أنور توهامي على مساعدته لهن وذلك من خلال صفحة الجمعية على فيسبوك: “إن سبتة ، مهما كانت بعيدة عنكم ، لا تنسوها أبدًا هي و أَهلها. شكرًا جزيلاً أنور توهامي على التعاون معنا ومساعدة الكثير من العائلات التي يواجهن صعوبة في هذه الأزمة غير المسبوقة “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.