تأكد اليوم الثلاثاء إصابة خمسة أشخاص داخل صفوف نادي المغرب الفاسي من بينهم المدرب منير الجعواني و المعد البدني و إطار إداري بالفريق بالإضافة إلى ثلاثة لاعبين آخرين.

و أكد الموقع الرسمي أن الشكوك تحوم حول إصابة لاعبين آخرين بالمرض من بينهم مساعد المدرب عادل السراج بانتظار الكشف النهائي الحاسم لمعرفة عدد المصابين.

و سيطلب مسؤولو النادي من الجامعة الوطنية لكرة القدم تأجيل المباراة القادمة للفريق في ظل هاته الظروف.

و تعرف مدينة فاس مؤخرا ازديادا مخيفا في عدد حالات المرض حيث أصبح منتشرا في أغلب أحياء المدينة نظرا لتهاون الساكنة مع الوضعية الوبائية و عدم اتخاذات إجراءات الوقاية من كمامات و تعقيم.

اترك تعليقاً