أرسل اللاعب المغربي عبد الرزاق حمد الله، لاعب نادي النصر إنذارا لادارة ناديه بفسخ عقده ما لم يتسلم رواتبه المتأخرة. ووجه وكيل أعمال اللاعب رسالة إلكترونية إلى النادي السعودي تفيد بتأخر رواتبه الشهرية، وأنه بدأ في اتخاذ الخطوات القانونية المعمول بها في مثل هذه الحالات، وأولها توجيه هذا الإنذار ومتابعته.


وتواجه إدارة نادي النصر أزمة مالية خانقة تسببت في تأخر رواتب اللاعبين الأجانب والمحليين والطاقم الفني، بسبب اقتصار الدعم على الصفقات التي موّلها الشرفي الكبير. وتسعى إدارة النادي إلى التفاوض مع أعضاء الشرف لتوفير سيولة مادية تؤمن بعض الرواتب لمنع فسخ أي عقود كما حدث مع البرازيلي باولو جوليانو، ووفق مصدر مطلع، ربما تتمكن الإدارة من إيداع راتب للمهاجم حمد الله لقطع الطريق قانونيًّا على أي خطوة أخرى.

إقرأ أيضا: