نشرت مصادر سعودية بحر هذا الأسبوع خبر إقتراب الدولي المغربي السابق مروان دا كوستا من التوقيع لنادي الأهلي السعودي كبديل أجنبي للصربي ساريتش الذي تعرض لإصابة ستبعده لفترة طويلة عن الملاعب.

و لم يمر هذا الخبر مرورا الكرام في الصحافة السعودية حيث تحدث الكثيرون عن قضية اللاعب مع نادي إتحاد جدة، التي إنتهت بدفع النمور لأكثر من ثلاث ملايين يورو مقابل تنازل اللاعب عن شكوته بالفيفا.

و كان الصحفي عدنان جستنيه أول المعارضين حيث أكد أن هذه الخطوة سيئة من إدارة النادي الأخضر حيت وصف اللاعب في تغريدة له على أنه ” محرض ” و أنه قد يكون سببا للمشاكل داخل الفريق .

حيث كتب عدنان : ” من حق ادارة النادي الاهلي اختيار اي لاعب لمصلحة الفريق، ولن تقبل اي شخص وصياً عليها سواء من منسوبي النادي او من خارجه، ولكن من باب النصيحة الحذر ثم الحذر من التعاقد مع اللاعب داكوستا، فاللاعب حينما كان بالاتحاد، كثير الشكوى والمشاكل ومادي جداً وفتان بين زملاءه اللاعبين ومحرض ضد الادارة”.

للإشارة فاللاعب الذي فسخ عقده مع نادي طرابزون سبور التركي أصبح قريبا من تجربة سعودية جديدة يجاور فيها مواطنه إدريس فتوحي بعد تجربة في صفوف الاتحاد في الفترة بين يناير 2019 ويناير 2020 .

إقرأ ايضا: