تحدثت مصادر إسبانية عن عدم رضى مكونات نادي إشبيلية بسفر الدولي المغربي يوسف النصيري للمغرب للإلتحاق بالمنتخب المغربي و ذلك بعد المشاكل البدنية التي واجهته خلال اللقاء الأخير للنادي الأندلسي ضد أوساسونا .

رغبة الفريق الذي يشرف على تدريبه خولين لوبيتيغي كانت في بقاء اللاعب في إشبيلية لإسترجاع إمكانيات البدنية ، لكن الجهاز الطبي للمنتخب المغربي طلب من اللاعب القدوم للمغرب للوقوف على حالته . حيث يخشى الفريق إشراك اللاعب في مبارتي إفريقيا الوسطى الأمر الذي قد يشكل خطرا عليه .

و ينتظر الفريق الإسباني التقرير النهائي لأطباء المنتخب المغربي لمعرفة وضعية يوسف ، الذي يعتبر من اللاعبين الأكثر إستعمالا في عهدة حاليلوزيتش .