قرر نادي شالكة الالماني استبعاد كل من أمين حاريث و نبيل بنطالب الجزائري من الفريق الاول والتدرب بشكل انفرادي وذلك لاسباب انضباطية وايضا لتراجع مستوى اللاعبين. اللاعب المغربي دخل في مشاحنات مع المدرب مانويل بوم بين شوطي المباراة الاخيرة أمام فولسبورغ. وجاء في موقع النادي الرسمي البيان التالي:

” حدثت بعض الأشياء في نهاية الأسبوع الماضي، والتي لم تعجبنا. لذلك، فقد قررنا إعطاء أمين مهلة للتفكير. لديه مؤهلات كبيرة ، لكنه لم يتمكن من استخدامها لصالح فريقنا في الأشهر الأخيرة. لن نتخلى عن حاريث، لكننا سويًا سنفعل كل ما في وسعنا لإعادته إلى النقطة التي تخول له العودة الى مستواه الكبير من أجل فريقنا. الأمر متروك لأمين لكي يجد طريق العودة بسرعة للفريق. “.

وبعد قرار النادي صرح حاريث عبر منشور في موقع التواصل الاجتماعي تويتر قائلا:

” مساء الخير جميعاً ، بعد المباراة الاخيرة والمحبطة للجميع ، حان الوقت للاتحاد وليس الانقسام. لقد كنت أعمل في أفضل حالاتي منذ شهور للوصول لأفضل مستوى لدي، وأنا مصمم أكثر من أي وقت مضى على مساعدة فريقي للعودة إلى المراكز المتقدمة”.

يذكر ان نادي شالكه يمر بأسوء فتراته في السنوات الاخيرة حيث توالت هزائم الفريق في الدوري الالماني، مما ادى الى تغيير المدرب ولكن بدون جدوى.