يبدو أن السنة الجديدة لم تأتي بالاخبار السارة لنادي غلطة سراي وبالأخص لزميل يونس بلهندة اللاعب النورويجي من أصل مغربي عمر عبداللاوي الذي أصيب على مستوى اليد والوجه بعد تعرضه لإصابة اثناء إنفجار الالعاب النارية في يديه بعدما كان يحتفل بحلول السنة الجديدة في منزله.

وقد نُقل الظهير الايمن البالغ من العمر 29 سنة الى المستشفى وقد خضع لعملية جراحية، وتقول بعض المصادر أنه قد يفقد بصره.

وقد أعلن النادي التركي في بيان رسمي قائلا:”عمر تلقى الإسعافات الأولية بعد الحادث المؤسف، لن يتضح الضرر في عينيه إلا بعد المزيد من الفحوصات، هو في حالة وعي الآن ولا يوجد أي خطر يؤدي لوفاته”.

ومن جانب آخر قال عبد الرحمن البيرق عضو مجلس إدارة النادي: “عيون عمر سيتم غسلها، وضعه سيتضح بعد ذلك، والنادي سيبذل قصارى جهده من أجل تعافيه”.