أعار نادي ريجينا الإيطالي لاعبه المغربي هاشم مستور لنادي كاربي الذي ينشط في السيري س.

وفشل اللاعب المغربي من جديد في فرض اسمه في فريق ريجينا الممارس في السيري ب، وهو الذي كان من المواهب التي ظن الجميع انه سيشق طريقه نحو النجومية بعدما وقع لنادي ميلان في سن 14 بمبلغ 300 الف يورو، ليشارك في اول مباراة له مع العملاق الأحمر في سن ال 15، وكان ذلك في السابع من نونبر 2015.

وانتقل هاشم مستور بعدها الى نادي ملقا الاسباني حيث لعب مباراة واحدة فقط، ثم غادر بعدها لنادي بيك زفوول الهولندي و شارك معه في 15 مباراة وقدم تمريرة حاسمة وحيدة، عاد اللاعب الشاب أدراجه بعد ذلك الى الميلان تم وقع غادر من جديد لنادي لاسيا اليوناني ثم ريجينا الإيطالي لينتهي به المطاف الان في كاربي في السيري س.

ويحتل فريق كاربي المركز 13 في المجموعة ب في دوري السيري س (القسم الثالث).

إقرأ أيضا: