بمبادرة من رئيسي رابطتي الليغ 1 و الليغ 2، وبعد محادثات تم إجراؤها يوم أمس الأربعاء 17 مارس مع جميع رؤساء الأندية بشأن اللاعبين من خارج فرنسا و الذين من المرجح أن يشاركوا في المباريات الدولية مع بلدانهم خارج منطقة الاتحاد الأوروبي خلال الفترة الدولية المقبلة في الشهر الجاري.

فقد قرروا بعد هذا الإجتماع منع جميع اللاعبين المحترفين من الالتحاق بمنتخبات بلدانهم خارج الاتحاد الاوروبي، مستندين في ذلك، على بلاغ سابق للاتحاد الدولي لكرة القدم صادر في 5 فبراير 2020.

وسيفتقد بذلك المنتخب الوطني كل من نايف أكرد، سفيان بوفال ويونس عبدالحميد المتوقع استدعاؤهم للتربص المقبل، يذكر أن الناخب الوطني وحيد حاليلوزيتش سيعلن اليوم عن قائمة اللاعبين الذين سيخوضون المعسكر التدريبي استعدادا لمبارتي موريتانيا وبوروندي القادمتين برسم إقصائيات كان 2021.