طلب مالكو إنتر الصينيون Suning من إدارة النادي خفض ميزانية الأجور خلال فترة الانتقالات المقبلة، بالإضافة إلى جمع حوالي 80 مليون يورو من مبيعات اللاعبين.

وقد أدى ذلك إلى تكهنات عديدة، تقود إلى إمكانية بيع لاعبين مهمين، مثل روميلو لوكاكو، نيكولو باريلا أو لاوتارو مارتينيز، وذلك من أجل تحقيق التوازن في ميزانية النادي.

كما أدى ذلك أيضا إلى رحيل المدرب أنطونيو كونتي، الذي قاد النيرازوري للفوز بلقبه الأول في السيري أ الإيطالي، منذ 2010 تحت قيادة جوزيه مورينيو.

ووفقًا لتغريدة من الصحفي الإيطالي ماوريتسيو بيستوتشي ، فإن الظهير الأيمن المغربي أشرف حكيمي هو حاليًا لاعب الإنتر الوحيد الذي تم تقديم عرض لضمه.

وأبدى بايرن ميونيخ الألماني استعداده لدفع 50 مليون أورو مقابل اللاعب المغربي، الذي كان لاعباً أساسياً في إنتر منذ انضمامه من ريال مدريد، ومغادرته النادي، قد يعني على أن بيع لاعب آخر سيوازن ميزانية النادي الإيطالي.

يذكر أن البايرن يواجه منافسة قوية من باريسان جرمان الفرنسي، مع إمكانية دخول ريال مدريد على الخط أيضا، لاسيما وأن هناك شائعات تقول ان المدرب كونطي في محادثات مع النادي الملكي.