تمكنت ابتسام صديني من التأهل إلى أولمبياد طوكيو بعد مشوار رائع و مثالي في التصفيات الأولمبية للكراطي المقامة حاليا بالعاصمة الفرنسية باريس.

ابتسام ستكون إحدى المشاركات العشرة في وزن -61 كلغ تباري خلال الدورة الأولمبية هذا الصيف بطوكيو، و تصبح بالتالي أول ممثلة مغربية في رياضة الكراطي في تاريخ الأولمبياد.

من جانب آخر، تأهل عبد الرحيم موم لاعب المنتخب الوطني لرفع الأثقال في وزن -73 كلغ إلى أولمبياد طوكيو مستفيدا من الكوطا القارية.

كما سيكون المغرب ممثلا في رياضة الترياثلون للمرة الأولى بأولمبياد طوكيو، بالبطل مهدي الصديق بعد حسمه السباق على الكوطا القارية مع مواطنه بدر سيوان حيث حافظ على تقدمه في الترتيب العالمي بالنقاط، رغم تفوق بدر اليوم في سباق بطولة إفريقيا التي أقيمت بمصر (مركز خامس قاريا و أول عربيا ) في حين حل الصديق في المركز السادس.