تعتبر مباراة كرواتيا ضد إسبانيا في بطولة اليورو 2020 من المواجهات التي ستكون عالقة في أذهان متتبعي كأس أمم أوروبا لفترات طويلة بالنظر للسيناريو المجنون الذي صاحبها.

نجح منتخب إسبانيا في التأهل إلى ربع نهائي يورو 2020 بفوزه المثير على كرواتيا 5-3، في المباراة التي جمعت المنتخبين، مساء الإثنين، على ملعب “باركن ستاديوم” في العاصمة الدنماركية “كوبنهاغن”.

المباراة حملت عدة أرقام تاريخية، أولها أنها باتت ثاني أكبر مباراة في تاريخ أمم أوروبا تشهد إحراز أهدافا بواقع 8 أهداف.

ويعد انتصار يوغوسلافيا على فرنسا في نصف نهائي النسخة الأولى عام 1960 بنتيجة 5-4، هو الأكبر من حيث عدد الأهداف المسجلة في مباراة واحدة بالبطولة.

كذلك، أصبح منتخب إسبانيا أول فريق في تاريخ أمم أوروبا يسجل 5 أهداف في مباراتين متتاليتين بالبطولة، حيث أحرز نفس عدد الأهداف خلال انتصاره بخماسية دون رد على سلوفاكيا في ختام دور المجموعات.

ألفارو موراتا، والذي سجل هدف إسبانيا الرابع في المباراة، أصبح الهداف التاريخي لـ”لاروخا” في البطولة، وذلك بواقع 5 أهداف، متساويا مع فرناندو توريس.

اللقاء، شهد أيضا أول هدف يسجله المدافع المخضرم سيزار أزبيليكويتا في تاريخه مع إسبانيا، وذلك عن عمر 31 عاما و304 أيام.
على الجانب الآخر، أصبح بيدري لاعب إسبانيا الشاب، أصغر لاعب يشارك أساسيا في تاريخ المراحل الإقصائية ببطولة كأس أمم أوروبا عن عمر 18 عاما و 215 يوما محطما الرقم المسجل باسم الإنجليزي واين روني في يورو 2004 بـ18 عاما و 244 يوما.

اللاعب نفسه، بات الأول في تاريخ منتخب بلاده الذي يسجل هدفا عكسيا خلال منافسات كأس أمم أوروبا، علما بأن الهدف في البداية كان تم احتسابه على زميله الحارس أوناي سيمون.

بدوره، فإن منتخب كرواتيا أصبح أول فريق يسجل 3 أهداف في شباك إسبانيا من هزيمة الأخيرة أمام فرنسا 1-3 في كأس العالم 2006.

فيديو: