تقلصت المشاركة المغربية في الألعاب البارالمبية إلى 34 رياضي و رياضية حيث تم التأكد من إصابة العداء هشام حنين بفيروس كوفيد 19 وهو متواجد حاليا بالمستشفى.

كما تم إيقاف كل من العداء الرحالي عمر نبيل و العداء خوري عدنان بعد ثبوت تناولهما للمنشطات و منعا من السفر مع البعثة إلى طوكيو كما سجلت اليوم حالة منشطات ثالثة إيجابية تهم العداء محمد فؤاد يزمي والذي كان سيشارك غدا في سباق 5000م فئة T12 و على ما يبدو فالجامعة لم يصلها الخبر بعد أو لا تريد إخبار الرأي العام حتى يتفاجئ عن غياب فؤاد عن السباق غدا ! المغرب أصبح مهدد بتوقيف مشاركته في منافسات البارا ألعاب القوى إن تم الكشف عن حالات منشطات إضافية.

فيما يخص مخالطي العداء هشام حنين فاللائحة طويلة و لكن لحسن الحظ تم السماح للرياضيين المخالطين بالمشاركة في الفعاليات رغم فرض الحجر الصحي في مكان الإقامة لمدة أسبوعين، الرياضيون يستنكرون عدم تأطيرهم و مساعدتهم في جلب وجبات الأكل والمستلزمات من طرف مرافقي البعثة و مسؤولي الجامعات المرافقين لهم.