مستجدات المنتخبات

المغرب يفوز برباعية على الكونغو الديمقراطية ويحقق التأهل لمونديال قطر 2022

أكرم “أسود الأطلس” وفادة ضيوفهم “فهود” الكونغو الديمقراطية، وهزموهم بأربعة أهداف لواحد. وقدم المنتخب المغربي أداء جميلا وسيطروا على مجريات المباراة في معظم مراحلها لينتزعوا بطاقة التأهل إلى نهائيات كأس العالم في قطر. وتألق عز الدين أوناحي وأحرز هدفين للأسود، إلى جانب هدف لكل من طارق تيسودالي وهدف لنجم المنتخب أشرف حكيمي، بينما جاء هدف الفهود متأخرا عبر بن مالانغو نغيتا.

 

سحق المنتخب المغربي ضيفه الكونغولي الديمقراطي وتغلب عليه 4-1 الثلاثاء بملعب محمد الخامس في الدار البيضاء، في إياب الدور الثالث الحاسم من التصفيات الأفريقية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم في كرة القدم 2022 في قطر.

وعوض “أسود الأطلس” تعادلهم المخيب 1-1 ذهابا في كينشاسا الجمعة وضربوا بقوة وبرباعية بينها ثنائية للاعب وسط أنجيه الفرنسي عز الدين أوناحي (21 و55) وهدفان لمسجل هدف التعادل في مباراة الذهاب طارق تيسودالي (45+7) ومدافع باريس سان جرمان الفرنسي أشرف حكيمي (70)، فيما سجل بن مالانغو نغيتا (78) الهدف الوحيد للضيوف.

وهي المرة الثانية على التوالي التي يبلغ فيها المغرب العرس العالمي والسادسة في تاريخه بعد أعوام 1970 و1986 و1994 و1998 و2018.

وحرم المغاربة ضيوفهم من تحقيق حلم التأهل إلى النهائيات للمرة الأولى في تاريخهم.

 

وأجرى مدرب المغرب البوسني وحيد خليلودجيتش أربعة تبديلات عن التشكيلة التي خاضت مباراة الذهاب فابقى على دكة البدلاء الشقيقين سامي وريان مايي (فيرينتسفاروش المجري) ومهاجم اشبيلية الاسباني يوسف النصيري ولاعب وسط واتفورد الانكليزي عمران لوزا، ودفع بمهاجمي هاتاي سبور التركي ايوب الكعبي وخنت البلجيكي طارق تيسودالي ومدافع بلد الوليد الاسباني جواد الياميق ولاعب وسط أنجيه الفرنسي عز الدين أوناحي.

وتلقى المنتخب المغربي ضربة موجعة في بداية المباراة بإصابة الياميق فترك مكانه لسامي مايي (8).

وكانت أول وأخطر فرصة للمغرب تسديدة للكعبي من داخل المنطقة تصدى لها الحارس جويل كياسومبوا على دفعتين (12).

وكان أوناحي عند حسن ظن مدربه بافتتاحه التسجيل من تسديدة قوية بيمناه من خارج المنطقة مستغلا كرة مبعدة من أحد المدافعين فأسكنها على يسار الحارس (20).

 

وتعرض “أسود الأطلس” لضربة ثانية بإصابة حارس مرمى إشبيلية ياسين بونو في رأسه فترك مكانه لحارس مرمى هاتاي سبور منير المحمدي (43).

وعزز تيسودالي تقدم المغرب في الدقيقة السابعة من الدقائق الـ12 التي احتسبها الحكم وقتا بدل ضائع بسبب إسعاف الحارس بونو، عندما استغل مرة رأسية لسامي مايي فشل مدافع التعاون السعودي كريستيان لويينداما في إبعادها فتهيأت أمام مهاجم خنت البلجيكي صاحب هدف التعادل في مباراة الذهاب، فانطلق وتوغل داخل المنطقة ولعبها بخارج قدمه اليمنى بين ساقي الحارس جويل كياسومبوا (45+7).

وتابع تيسودالي تألقه وتوغل داخل المنطقة ومرر كرة على طبق من ذهب إلى أوناحي الذي هيأها لنفسه وسددها بيسراه من مسافة قريبة على يسار الحارس كياسومبوا (55)

وحرم القائم الأيمن تيسودالي من الثنائية برده تسديدته من مسافة قريبة (65).

 

وختم حكيمي المهرجان مستغلا كرة مرتدة من الحارس كياسومبوا إثر تسديدة قوية من خارج المنطقة لأوناحي فتابعها من مسافة قريبة (70).

وسجل المهاجم السابق للرجاء البيضاوي والحالي للعين الإماراتي بن مالانغو نغيتا الهدف الوحيد للضيوف عندما تلقى كرة خارج المنطقة هيأها لنفسه على صدره وسددها “على الطاير” على يمين المحمدي (78).

وحرم الحارس كياسومبوا نجم المباراة أوناحي من الهاتريك عندما أبعد بصعوبة تسديدته القوية من خارج المنطقة إلى ركنية لم تثمر (90+2).