متسجدات المحترفين

جون ميشيل لاركي ينتقد التصرف الأرعن لبلهندة

 

بعد إنهزامه أمام مضيفه أجاكسيو بهدفين لواحد، أضاع مونبولييه نقاطا ثمينة قد تبعده عن مساعيه للظفر بمقعد أوروبي في الموسم القادم. المحلل الفرنسي جون ميشيل لاركي، لم يدع الفرصة تمر دون إنتقاد تصرف الدولي المغربي يونس بلهندة.
حيث قال النجم السابق لناديي سانت إتيان و باريسان جرمان:
“لقد كانت ضربة جزاء غير مهمة، و كل شيء على ما يرام داخل مونبولييه.” بنبرة ساخرة على أمواج إذاعة مونتي كارلو.
و أضاف:
“في نهاية الأمر، تعتقد أنك تستمتع باستصغار منافسك، لكنك لا تزيد الطين إلا بلة. نعيش في عالم تسوده الأنانية، إنه لأمر غير مقبول.”
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.