متسجدات المحترفين

رضا أركين ، لاعب رايو فايكانو الذي يصوم تحت 40 درجة حرارية

يحل شهر رمضان و يطرح دائما إشكال صيام اللاعبين المغاربة في الخارج ، فالبعض ملتزم بذلك و البعض يتعرض لضغوطات من أجل التخلي عن الصيام ، من بين المتشبثين بالصيام رغم قساوة الظروف ، رضا أركين لاعب نادي رايو فاليكانو من بين الذين يصرون على الصيام .. ففي حوار له تحدث على هذا الشهر الفضيل و صرح :

 ” في البداية يكون الأمر صعبا ، ففي الأيام الأولى يكون عليك الإندماج و الجمع بين التداريب و الصيام ، لكن مع مرور الأيام فالجسد يتعود على النظام الجديد ، طبيب الفريق يساعدني على ذلك و أنا قادر على فعل ذلك و الموازنة بينه و بين التداريب بشكل جيد . رمضان شهر بين 29 و 30 يوما ، و هو مناسبة لتعزيز إسلامنا كمسلمين . نصلي خمس مرات في اليوم ، فالصلاة شئ نقوم به على مدار السنة لكن الصيام شهر واحد فقط و هذا بحد ذاته يشكل قيمة مضافة لنا . فهذه فرصة ليشعر البعض أنهم محظوظون بما فيه الكفاية لأنهم يعيشون بشكل جيد و يأكلون بإنتظام و يعطون أهمية للطعام لأن البعض لا يعطيه أهمية عندما يكون متوفرا . ”

حول ذلك صرح طبيب النادي :

” إنه جهد هائل من رضا ، لاعب مميز و يعرف تدبير هذا الشهر الفضيل . هناك فترات في رمضان تصل فيها الحرارة إلى درجة قصوى، لذا فأنا أحاول أن أراقب رضا و أن أكون حذرا من تعرضه لإصابة أو إرهاق . أنا مقتنع أن رغبته في تحقيق هذه التحديات ستجعله يحقق مايريد ”.

و يتدرب رضا أركين مع الفريق الأول لرايو فاليكانو في لندن ، و لعب الموسم الماضي في صفوف الفريق الثاني لرايو فاليكانو .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.