متسجدات المحترفين

فيربيك : لم أتفاجأ للعدد الهائل للجماهير المغربية المعروفة بعشق كرة القدم

 

تحدث المشرف العام عن المنتخبات الوطنية بيم فيربيك لقناة أبو ظبي الرياضية التي استضافته في برنامجها الخاص عن مونديال الشباب حول عدة أمور تخص المنتخبات الوطنية و و العمل الذي يجريه هو و كشافته في جلب اللاعبين لجميع الفئات السنية قصد تمكين المغرب من المشاركة في كل المسابقات الدولية لتقوية صفوف المنتخب الّاول مستقبلا ، و إليكم ملخص ما قاله بيم فيربيك :

– أعتقد أننا قدمنا مباراة جميلة و أنا فخور بالأداء الذي قدمه اللاعبون و بالطاقم الفني المشرف عليهم.

– شاهدت مباريات بعض المنتخبات خلال البطولة و التي لعبت بطريقة مثالية و ناضجة و خصوصا البرازيل ، الاورغواي و نيجيريا.

– المنتخب المغربي لا يلعب على الطريقة الافريقية فقط و انما هو مزيج بين اللعب الاوربي و الإفريقي.

– لقد سعدنا للتشجيع الذي وجدناه في الملعب و كأننا في المغرب ، و أتمنى أن تتابعنا جماهير أكثر في الملعب و عبر شاشات التلفاز.

– هدفي هو أن يتواجد المنتخب المغربي في جميع المنافسات و كذلك جلب لاعبين جدد لتستفيد منهم الفئات السنية للمنتخبات المغربية.

– لا أجد صعوبة في التعامل مع اللاعبين الصغار فهم ناضجون و محترفين في عقليتهم و لقد رأيتم النتيجة أمس و سنحاول أن نستعد للمقابلة المهمة القادمة امام أوزبكستان.

– أنا في المغرب منذ 3 سنوات و نحن نحاول أن نخلق استمرارية في الجميع الفئات فنحن نجهز منتخب أولمبياد 2016 و هذا الفريق المشارك في الإمارات سيكون نواة منتخب الشباب القادم ، قد تغيب النتائج حاليا عن المنتخب الأول و لكن أعتقد بأن هاته السياسة ستأتي بثمارها مستقبلا للمنتخب الأول.

– ليس عندي فرق بين المغاربة المزدادين في المغرب أو خارجه ففي الأخير كلهم ويحبون بلدهم و يريدون أن يلعبو له ، انطلقت في عملي منذ 3 سنوات و لدي كشافين في فرنسا و واحد في بلجيكا و اخر في هولندا و هناك حوالي 100 لاعب محترف شاب و أرى انه قمنا بعمل جيد لجمع معلومات عن العديد من اللاعبين و الذين نستدعيهم ليخوضو فترات تدريبية للتعرف على مستواهم.

– لا بد أن نستمر في التركيز ، لقد فزنا بمباراة واحدة و تنتظرنا مباريات صعبة إن فقدنا فيها تركيزنا فكأننا لم نقم بأي شيء ، اللاعبين ما يزالون مرهقين من مباراة يوم أمس و لكن سنعمل على أن يكونو جاهزين يوم الإثنين.

تابعت اليوم مباراة الجزيرة التي تضم في صفوفها اللاعب عبد العزيز برادة و سبق و التقيت به هو و فتوحي و أخبراني بأنهما سعيدين هنا و أنا سعيد لأجلهما.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.