بعد الأداء الرائع الذي ظهر به في دوري أبطال أوروپا للشباب ، أصبح اللاعب الواعد سامي بورارد مطلبا رئيسيا لكبار الأندية الأوروبية . أندية عديدة أبرزها جوفينتوس الإيطالي و پي إس في أيندهوفن الهولندي تسعى للظفر بخدمات اللاعب ذو 19 ربيعا و الذي قدم سنة 2012 من نادي ڤيزي لنادي أندرلخت .

الوضعية الحالية دفعت بنادي العاصمة بروكسيل للتحرك من أجل تجديد عقد متوسط الميدان الهجومي و الذي إختير مؤخرا كثاني أفضل لاعب مغربي واعد في بلجيكا بعد أحمد المسعودي لاعب لييرس و حسب مصادرنا فاللاعب يرغب في تمثيل المغرب و سيبدأ قريبا في إعداد جواز سفره المغربي .

اترك تعليقاً