إنتهت المباراة الودية التي جمعت بين المنتخب الوطني ونظيره الفنلندي في ملعب طحنون بن محمد بهزيمة المنتخب المغربي بهدف نظيف.  وتدخل هذه المباراة في إطار استعدادات المنتخب الوطني لنهائيات كأس إفريقيا المقامة في الغابون في الفترة الممتدة بين ال14 يناير و5 فبراير.

وقد شهدت المباراة تعرض مهاجم ملقا يوسف النصيري للإصابة في الشوط الأول، قبل أن يعوضه زميله في المنتخب عزيز بوحدوز لاعب سانت باولي. وشكلت مباراة فنلندا فرصة للثعلب هيرفي رونارد لقياس مدى جاهزية لاعبي المنتخب الوطني، خاصة لاعبي خط الهجوم حيث أعطى الفرصة لجميع اللاعبين في خط الهجوم على غرار خالد بوطيب ، عزيز بوحدوز ، رشيد العليوي والمهدي كارسيلا وعمر القادوري.

ملخص المباراة :

 

اترك تعليقاً