أسدل ستار دور المجموعات بمسابقة دوري أبطال إفريقيا بتأهل ممثلي الكرة المغربية في المحفل القاري قطبي الدارالبيضاء الوداد والرجاء .حصد الفريقين المغربيين ثمار نتائجهما الجيدة في صولاتهما و جولاتهما الإفريقية بحسم تأهلهم إلى الدور الموالي قبل جولة من إنتهاء دور المجموعات ، بحيث تأهل الوداد البيضاوي في المركز الثاني بالمجموعة الثالثة برصيد 9 نقاط بعد ضياعه فرصة إعتلاء صدارة المجموعة بخسارة ضد فريق صن داونز الجنوب الإفريقي .

ويعتبر تأهل الوداد البيضاوي إلى دور الربع الخامس تواليا في العقد الأخير ، مما يأكد أن فريق الوداد له إستراتيجية تابثة لحصد المزيد من الألقاب الإفريقية بعد تعزيز الفريق بلاعبين جدد ضمهم الفريق لمجابهة المباريات على الصعيد المحلي والقاري ، و تأمل جماهير القلعة الحمراء من فريقها أن يقاوم إلى آخر رمق لمعانقة اللقب الإفريقي من جديد بعد تتويج سنتي 1992 و 2017 .

أما الرجاء البيضاوي تأهل إلى دور الربع كوصيف المجموعة الرابعة برصيد 11 نقطة خلف الترجي التونسي، في مجموعة كانت فيها المنافسة حامية الوطيس لكن النسر كشر عن مخالبه و عاد لتحليق فوق قارة ماما أفريكا بعد غياب خمس سنوات على مسابقة دوري أبطال إفريقيا ، بعد سبات إستفاق منه النسر الأخضر في مسابقة عصبة الأبطال عاد لإصطياد غنائمه و فرض مكانته محاولا الإنقضاض على رابع لقب في تاريخ القلعة الخضراء.

من المنتظر أن يشهد دور الربع بدوري أبطال إفريقيا مباريات كبيرة كون كل الأندية المتأهلة سبق لها الفوز باللقب ، و من المفترض أن نشاهد في دور الربع لقاءات عربية كون كل متصدر لمجموعة يقابل وصيف المجموعة الأخرى حسب القرعة ، لأن الأندية التونسية الممثلة في الترجي و النجم الساحلي حلت بالصدارة ممكن أن تقابل إحدى الفرق المصرية الممثلة بالزمالك و الأهلي أو المغربية الوداد أو الرجاء التي تمركزوا كوصيف لمجموعتهم ، مع العلم أن القرعة الخاصة بالمنافسات الإفريقية أجلت إلى موعد لاحق.

اترك تعليقاً