عادت كرة القدم من جديد بعد غياب طويل، لكن هذه المرة سيكون العالم مضطر لمتابعة الساحرة المستديرة خلف شاشات التلفاز بدلا من التنقل إلى مدرجات الملاعب. ولأننا انتظرنا كثيرا، فالمكافأة ستكون دربي له مكانته التاريخية على المستوى العالمي. فمواجهة دربي الرور بين بروسيا دورتموند وشالكه 04 دائما ما تعد بالكثير. بعد يومين من الآن، العالم على موعد مع طبق كروي استثنائي على أرضية السيغنال ايدونا بارك، مبارة تعيد بريق من الأمل إلى عالم غارق في المآسي.

في ظل هذه الظروف الإستثنائية، فإنه لمن البديهي أن تحوم حول هذه المباراة عدة معيقات، وأهمها اللياقة البدنية للاعبين التي قد تتأثر بسبب تداعيات الحجر الصحي. حسب تصريح نقلته جريدة WAZ، قال سباستيان كيل رئيس مصلحة رخص اللاعبين في نادي بروسيا دورتموند -قال- أن مجموعة من اللاعبين لن يكون بإمكانهم التواجد يوم المبارة لعدم جاهزيتهم بشكل كامل. وبينما كان كيل جازما بخصوص إستحالة اقحام بعض الركائز كماركو رويس، كتبت صحيفة kicker الألمانية أن أشرف حكيمي هو الآخر قد عانى من نكسة أثناء التداريب، وأن الشكوك تحوم حول جاهزيته. كما توقعت تقارير أخرى عدم مجازفة المدرب بحكيمي وباقي اللاعبين الغير جاهزين للمبارة. بينما وصفت بعض المنابر كموقع ياهو حالة دورتموند ب ‘أزمة إصابات’

أما باقي لائحة المصابين في دورتموند فتشمل كل من سانشو، أكسيل فيتسل، امري كان، ماريو غوتزيه، مانويل اكانجي، زاكادو، ومارسيل شميلز. بعضهم تأكدت عدم جاهزيتهم للمبارة، وآخرون قد يتم اشراكهم في اللحظات الأخيرة في حالة حصلو على الضوء الأخضر من مصلحة سباستيان كيل.

اترك تعليقاً