جدد نادي فاليرينغا النورويجي ثقته من جديد في لاعبه الشاب المغربي أسامة صحراوي – 20 سنة – حيث مدد عقده معه إلى سنة 2023، وذلك بعد الاداء الملفت لأسامة في المباريات الأخيرة، والتي لم يضيع فيها فرصة الظهور مع الفريق الأول دون لفت إنتباه الطاقم التقني.

يقول مدرب الفريق، النورويجي داغ إليغ فاكيرمو :

” هذا توقيع مهم بالنسبة لنا، إنه صغير السن، لاعب محلي ومعشوق الجمهور، إنه اللاعب الذي أعجبت به كثيرا عندما كنا في معسكر البرتغال، والان ستستمر علاقتنا معه لمدة أطول.”

“إنه لاعب يمتاز بشئ إضافي، لاعب مختلف شيئا ما ويصعب إيجاد مثله، وتواجد لاعب مثله في الفريق أمر مهم بالنسبة لنا ولهزم الخصوم.”.

وقدم صحراوي من نادي هوكيتو سنة 2014، وبدأ مع الفريق أقل من 14 سنة لفاليرينغا، وفي سن 19 إنضم للفريق الأول حيث أصبح الجميع معجبا به. يقول أسامة :

” إنه لشئ عظيم ان أوقع لفاليرينغا، رغم انني هنا منذ مدة، وشاركت مع الفريق في الدوري، شيء جميل أن أوقع بشكل رسمي على العقد. أتمنى أن ألعب بانتظام وأن أصبح لاعبا مهما في المجموعة، أسجل الأهداف وأقدم التمريرات الحاسمة، معنويات الفريق هنا جيدة، ولدينا طموحات كبيرة من حيث اللعب والتطور. “.

يذكر أن وكيل أعمال أسامة صحراوي هو اللاعب النورويجي من أصول مغربية محمد فلاح اللاعب السابق لأندية نورويجية عديدة والمنتخب النورويجي.

اترك تعليقاً