تحدث المدرب الجديد للمنتخب الهولندي فرانك ديبور عن العمل مع لاعبين ذو أصول مغربية عند سؤاله عن إذا ما كان الأمر سيطرح له مشكلة ، نظرا لسوابقه مع اللاعب منير الحمداوي عندما كان مدربا لأياكس في وقت سابق. حيث صرح قائلا:

” تدريب لاعبين ذو أصول مغربية؟ ليس لدي أدنى مشكل في ذلك، إشتغلت مع خالد بولحروز و إبراهيم أفلاي. يمكن أن أتعامل مع لاعبين من أعراق و ألوان مختلفة ، ففي أخر المطاف يجب أن أقوم بالاختيارات كمدرب من أجل المجموعة، في بعض الأحيان يجب أن تتخذ قرارات حاسمة و في أخر المطاف أنت من تتحمل المسؤولية.”.

يذكر أن تعيين دي بور أتى بعد رحيل المدرب السابق للطواحن رونالد كومان لبرشلونة.

إقرأ أيضا:

اترك تعليقاً