متسجدات المحترفين

المساكني يطعن الجزائر في مقتل

 
قاد المهاجم يوسف المساكني تونس الى الفوز على الجزائر 1-0 في الوقت القاتل اليوم الثلاثاء على ملعب بوفاكينج في راستنبرج، وذلك في الجولة الأولى من منافسات المجموعة الرابعة من كأس الأمم الأفريقية الـ29. وسجل المساكني هدف المباراة في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع.
ولم يقدم المنتخبان ما يوحي في شيء (90 دقيقة و3 فرص حقيقية اثنتان للجزائر وواحدة لتونس) بانهما منافسان جديان على بطاقتي التأهل إلى ربع النهائي قياسا على المباراة الأولى بين كوت ديفوار وتوجو التي وصف فيها الفرنسي صبري لموشي اداء المنتخب العاجي الذي يشرف عليه بـ”السيء”.
 
ومرت الدقائق العشرين الأولى دون أن تتاح لأي منهما أي فرصة مباشرة وكانت الاخطاء في التمرير والتغطية الدفاعية وحتى في الهجوم واضحة، وتطير الكرة من امام الحارس إلى أمام الحارس المقابل، وكل ما تميزت به هو اصابة المهاجم التونسي عصام جمعة في فخذه الايمن وتم استبداله بحمدي الحرباوي (16).
 
وتحسنت أحوال الجزائريين الذين كانوا افضل في قطع الكرات الهوائية العالية، بعد أن انتصف الشوط الأول خصوصا مع عرضيات جمال مصباح من الجهة اليسرى، واصاب اسلام سليماني العارضة التونسية بقذيفة بعيدة المدى (29)، وحول الدفاع عرضية اخرى خطرة من مصباح نفسه (31)، وتحرك التونسيون بعد ان شعروا بالخطر لكن دون خطورة على الحارس رايس وهاب مبولحي. 
 
وقاد التونسيون هجمة مرتدة سريعة من امام منطقتهم عن طريق الجناح الأيمن واطلق صابر خليفة كرة قوية في مكان وقوف الحارس لترتد اليه اعادها عرضية وتدخل الدفاع الجزائري وابعد خطرها (42).
 
وطبع الشوط الثاني بخاتم الاول فتكرر السيناريو حتى الدقيقة 53 حيث حصلت الجزائر على ركلة حرة بعيدة نسبيا سددها مصباح زاحفة انحرفت قليلا عن القائم الأيسر، وسدد مصباح كرة من الجهة اليمنى كادت تأتي بالهدف الاول (56)، وأخرى من اسلام سليماني سيطر عليها الحارس معز بنشريفة (59).
 
وظلت المناولات البعيدة الاسلوب المعتمد من قبل رجال سامي الطرابلسي فكان مصير الكرات القطع والتشتيت، وتلكأ مدحي لحسن أمام المرمى التونسي ورفع كرة دون عنوان الى أحد المدافعين بدل أن يسددها من دون رقابة او مضايقة (64)، ومرت قذيفة سفيان فيغولي فوق المرمى التونسي بقليل (69).
 
وسنحت لتونس أول فرصة في اللقاء بعد عدة نقلات في وسط الملعب ثم وصلت الكرة إلى حمدي الحرباوي الذي انفرد تماما وسدد متسرعا فذهبته كرته بعيدا (74)، وسنحت للجزائر فرصتين متتاليتين في الدقائق الأخيرة ضاعتا هباء لتستمر حالة الضياع إلى أن جاء الهدف بتسديدة من نحو 30 مترا سكنت في الشباك (90+1).
 
FIFA.com
 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.