متسجدات المحترفين

مدرب سباحة مغربي كان وراء جلب حمد الله لأليسوند

 
كان معلم السباحة المغربي محمد بلمعاشي (يسار الصورة) و المقيم بأليسوند وراء لفت انتباه النادي لحمد الله ــ “أنا جد فخور بذلك” يقول محمد.
“أنا من نفس مدينة حمد الله، و تابعته منذ أن كان يلعب الكرة في الأحياء عندما كان صغير السن”. صرح بلمعاشي لصحيفة اقليم سونموره.
يعيش بلمعاشي بأليسوند منذ 1996، و الآن يعمل بقاعة السباحة في موا بالمدينة.
ــــ هو (حمد الله) كان دائما متألقا، و هدافا في جميع المستويات التي عمل بجد لتسلقها. هو من طينة اللاعبين الطموحين، الذين يبحثون دائما عمن يساعدهم على تطوير مستواهم. كنت دائما واثقا من أنه سيلعب في دوري كبير في نهاية المطاف.يقول بلمعاشي باعتزاز، و الذي كان في المغرب الاسبوع الذي وقع فيه أليسوند عقد حمد الله.
المغربي بلمعاشي يتابع مباريات الفريق و ما يحدث داخله، عندما سمع بحاجة الفريق لمهاجم على مستوى عال، لم يكن لديه شك في من يستحق أن يكون الرجل المناسب.
ــــ الصيف الماضي نصحت الفريق بمشاهدته، لكن كان لديهم لاعب آخر في اهتماماتهم، عندما كفوا عن الاهتمام بذلك اللاعب، اعطيتهم فيديو لحمد الله، بعدها سافرت للمغرب لمعاينته عن كثب بنفسي، يقول محمد.
كشاف الفريق هارالد أوبريك جد ممتن للمساعدة التي يتلقاها النادي من بلمعاشي و غيره لايجاد مهاجم للفريق.
ــــ عظيم جدا تواجد هؤلاء الناس الرائعون الذين يريدون مصلحة النادي. اكتشاف اللاعبين ليست مهمة رجل واحد، بل يتوقف على تواجد فريق عمل، و ذاك ما توفر لنا في هذه الحالة.
كم من الوقت بنظرك يحتاج حمد الله للتأقلم مع الكرة النرويجية؟
ــــ من الصعب التكهن، لكنه واجه تحدي الانتقال من لعب كرة الاحياء الى الدوري الممتاز المغربي، ونجح في ذلك.
و هناك ليس أمرا عاديا أن يكون الهداف مغربيا بل غالبا ما يكون مستقدما من دول افريقية اخرى.
بلمعاشي يرى ان أليسوند محظوظ لتمكنه من جلب حمد الله.
ــــ كان هناك الكثير مين اللغط في المغرب حول مهاراته، العديد من الاندية كانت تتابعه. حمد الله رفض عروضا كان من الممكن أن تدر عليه اموالا لا بأس بها. كانت له أمنية الانتقال لاوروبا للتطور، أرى ان النادي يمكنه ربح أموال من هذا اللاعب.
 
ما رأيك في أن اللاعب الذي اقترحته على النادي، تم جلبه في النهاية؟
ــــ أنا فخور جدا بذلك، كانت نيتي مساعدة نادي المدينة التي أقطن بها، سأساعده(حمد الله) في بعض المسائل العملية، التي أتمنى ان تسهل مقامه و تأقلمه هنا في النرويج.
لكن بلمعاشي يعترف أيضا بالضغوط و الانتظارات الملقاة على عاتق اللاعب .
ــــ النادي استثمر مبلغا مهم من المال لجلبه، لذلك فمن الأحسن بالنسبة لموقفي أن يتألق، – يقول بلمعاشي ضاحكا – .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.