متسجدات المحترفين

بوصوفة لوكوموتيف أفضل من بوصوفة آنجي هذا الموسم

 

قادت سياسة جلب المشاهير التي نهجها مالك نادي آنجي ماخاشكالا سليمان كاريموف النادي إلى فشل دريع حيث لم يفلح نادي عاصمة إقليم داغستان في حصد أية نتائج تذكر باستثناء وصول الفريق الى أدوار متقدمة في دوري أوروبا لييغ الموسم الماضي. 

مبارك بوصوفة كان من بين اللاعبين الأوائل الذين تم إستقطابهم من طرف كاريموف، ونجح إلى حد ما أن يكون أحد نجوم هذا النادي ومعشوق مشجعيه. لكن قرار مالك النادي التخلص من اللاعبين ذوي الدخل المرتفع مع بداية هذا الموسم عجل برحيل نجوم الفريق ومن بين هؤلاء كان الدولي المغربي مبارك بوصوفة حيث وقع لنادي لوكوموتيف موسكو الذي شارك معه لحد الساعة في مبارتين.

ومن خلال بعض الإحصائيات التي سنوافيكم بها يبدو أن إبن مدينة أمستردام الهولندية يسير في منحى تصاعدي مع فريقه الجديد حيث تحسن مستواه في المبارتين الأخيرتين عكس مبارياته الأولى مع آنجي. وتبلغ نسبة لمسه للكرة مع لوكوموتيف موسكو 82.5 بينما لم تتعدى النسبة 46.5 مع آنجي. (كما هو موضح في الصورة المرافقة للمقال).

 

 

وفي الصورة أعلاه نجد أن اللاعب شارك هذا الموسم في أربع مباريات مع آنجي، رسمي في ثلاث مباريات وإحتياطي في الرابعة. بينما شارك في مبارتين مع لوكوموتيف موسكو كأساسي. سجل هدف وحقق تمريرة حاسمة مع ناديه الجديد في حين لم يفلح في التسجيل ولم يكن حاسما مع زملائه في آنجي. نسبة التسديد نحو المرمى مع لوكوموتيف 3.5 بينما مع أنجي 0.5. صناعة الفرص في كل مباراة : 2 مع لوكوموتيف و0.8 مع آنجي.

متوسط التمريرات مع لوكوموتيف موسكو 63 و 34.5 مع آنجي. دقة التمرير 87.3% في لوكوموتيف و 82.6% مع آنجي. 

ويعتبر مبارك بوصوفة دينامو ناديه الجديد الذي عانى الموسم الماضي من عجز ملحوظ في صناعة اللعب و الإندفاع الهجومي لوسط ميدانه. وكان الهدف وراء جلب اللاعب المغربي هو تحسين مستوى الخطوط الأمامية للفريق ولابد أن مدرب الفريق ليونيد كوتشاك وجد ضالته في الزئبق المغربي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.