متسجدات المحترفين

لاعب أسي ميلان يستنجد بالمسؤولين المغاربة

dhhdhd
ميلانو ـ يونس شاهين
 
يحرم اللاعب المغربي في صفوف أسي ميلان “ماتيا الهيلالي” من أبسط الحقوق بسبب إسمه، اللاعب من أب مغربي  ينحذر من مدينة بني ملال و أم إيطالية لديها الحق كذلك في إختيار اسم لإبنها فكان الاختيار على إسم “ماتيا” علما أن الاسرة لديها إبنين آخرين سارة و يونس .
لم يكن على بال أحد أن الإسم ماتيا سيشكل عائقا لإستفادة الابن من أبسط الحقوق المغربية كعقد الإزدياد و البطاقة الوطنية بالإضافة لجواز السفر بسبب قوانين القنصلية المغربية بميلانو، حيث قيل لأب ماتيا في جلسة رفقة القنصل العام السيد بن علي أن الابن لا يمكنه التسجيل ضمن دفتر الحالة المدنية بسبب إسمه الذي لا يدخل ضمن اللائحة التي تتوفر عليها القنصلية والتي حددتها وزارة الداخلية قبل سنوات، مضيفا أن هناك بعض الحالات التي إستفادت من امتيازات بعد مراسلة هيئة الإنصاف والتي يترأسها وزير العدل السيد الرميد و تجتمع مرة كل شهر لدراسة مختلف الملفات المعروضة أمامها .
 
قدم عمر الهيلالي أب “ماتيا” طلبا وسجل بغرفة تصحيح الامضاءات للاستنجاد بهاته الهيئة، فهل سيأتي الفرج من أجل الاستفادة مستقبلا من لاعب يعتبر مايسترو خط وسط نادي أسي ميلان والذي عبر في أكثر من مناسبة عن إفتخاره بمغربيته.
 
 وفي الأخير سيتكرر السؤال المألوف، هل سيستمر مسلسل ضياع المواهب؟ و هل ستكون إستجابة لطلب ماتيا الهيلالي كما حدث مع أدريان ريغاتان ، كريتيان بصير وأخرون ؟ أسئلة وحدها الأيام القادمة كفيلة بالإجابة عنها.
 
 
وسبق للمرصدبرو أن إلتقى باللاعب وأجرى معه حوارا شيقا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.