متسجدات المحترفين

شادي أوخادا يتحدث عن تجربته الأولى مع المنتخب الوطني

0021

تحدث مدافع نادي تورينو والمنتخب المغربي لأقل من 16 سنة شادي أوخادا عن أول تجربة له مع المنتخب الوطني، الذي يشارك في دوري مونتيغو بفرنسا، المدافع عبر عن إرتياحه التام داخل المجموعة معتبرا هذا الدوري فرصة لتكوين منتخب قوي يسعد جميع المغاربة في قادم الإستحقاقات.

 كيف وجدت الأجواء داخل المنتخب ؟

أجواء جيدة و لله الحمد، المنتخب الوطني كالعائلة بالنسبة لنا، هدفنا تكوين منتخب جيد و إسعاد المغاربة مستقبلا.

كيف تقيم أداء المنتخب في المباراة الأولى والهزيمة أمام فرنسا ؟ 

لم نلعب بشكل جيد خصوصا وأنه أول لقاء بالنسبة لنا، لم يسبق و أن لعبنا مع بعضنا البعض، كان كل الضغط على الدفاع و كل ما كان ينقصنا هو الإحتفاظ أكثر بالكرة  والتحكم في زمام المباراة، اظن أننا قدمنا أداء جيدا بعد ذلك أمام البرازيل، بدأنا في الانسجام مع بعضنا البعض و سيطرنا على أطوار اللقاء و كنا نستحق الفوز.

ماذا عن أدائكم أمام المنتخب البلجيكي وتحقيق أول فوز للمنتخب في هذا الدوري ؟

الحمد لله حققنا الفوز ولو بهدف يتيم، لقد سيطرنا على مجريات المباراة، و أنا شخصيا جد مرتاح لعطاء الفريق، الان علينا التفكير والعمل إستعدادا للقاء الترتيب أمام الكوديفوار، يجب أن نظهر بشكل جيد.

من هم الأصدقاء الجدد الذين تعرفت عليهم وأصبحت قريب منهم بشكل أكثر؟

أصبحنا كلنا أصدقاء ولله الحمد، فكلنا مغاربة، لكن في الغرفة أتواجد رفقة لاعب الجيش حمزة بالإضافة وبحكم أني مدافع أتحدث بشكل أكثر مع الحارس وبعض المدافعين.

كلمة لكل متتبعي المرصد برو.

شكرا لكم ولكل المغاربة و كما قلت سابقا نتمنى أن نكون عند حسن ظنكم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.