متسجدات المحترفين

توضيح : مستور ، الهلالي و الصديقي

agga

 

من أبرز ما ركز عليه ناصر لارغيت المدير التقني الوطني ، في جولته الأخيرة بإيطاليا ، ملفات للاعبين واعدين خصوصا نجم ميلان الواعد هاشم مستور و ماتيا الهلالي الممارس أيضا بفئة شبان ميلان و منتخب إيطاليا و كذلك زكرياء الصديقي لاعب وسط ميدان شبان روما الذي يشارك حاليا مع منتخب إيطاليا لأقل من 16 سنة في دوري بأودينيزي .

و كما هو معلوم فلأول مرة تتصرف الجامعة الملكية المغربية بشكل إحترافي ، بعد أن عقد مديرها التقني جلسات مع الأندية الإيطالية و كذلك لإهتمامه بلاعبين واعدين و ربط الإتصال بهم و بذويهم بشكل مبكر حتى لا نعيد سيناريو منير الحدادي .
هذه الجولة غيرت من رؤية الأندية الإيطالية للمغرب و شجعت اللاعبين و ذويهم على إختيار منتخب بلدهم الأصلي و إحتراما منا لعمل الناخب الوطني لن نخوض حاليا في التفاصيل حتى لا نعرض هؤلاء اللاعبين لضغط من طرف الإعلام الإيطالي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.