متسجدات المحترفين

الأسود ينتصرون في أڭادير قبل معركة باطا

 

تمكن المنتخب الوطني المغربي من ضمان الفوز في لقاء ذهاب تصفيات كأس العالم أمام ضيفه الغيني الإستوائي بنتيجة هدفين نظيفين حملا توقيع كل من يوسف العربي و ياسين بامو . الشوط الأول شهد ضغطا قويا من العناصر الوطنية مع نقص للنجاعة الهجومية خاصة من جانب يوسف العربي و الذي أضاع سيلا من الأهداف قبل أن يتمكن من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 30 ، النتيجة إستمرت على حالها حتى نهاية الشوط الثاني و الذي لم يبدأ كما كان يريد الجمهور المغربي ، حيث تلقى عادل كروشي طردا غير منطقي بعد تدخل بسيط في حق لاعب منتخب غينيا الإستوائية ما جعل الزاكي يدفع بكل من أشرف لزعر و ياسين بامو . دخول هذا الأخير كان حيويا لهجوم المنتخب الوطني حيث سجل هدفا صحيحا ألغاه الحكم بداعي تسلل بعد تمريرة العربي لكن و غير بعيد و في الدقيقة 66 تمكن بامو في ثاني لمسة له من تسجيل الهدف الثاني للمنتخب و الذي ضمن به الفوز رغم أن الفرص التي أتيحت للمنتخب كانت كفيلة بجعل النتيجة أثقل من ذلك بكثير .

يذكر أن المنتخب الوطني سيغادر أرض الوطني بإتجاه غينيا الإستوائية يوم غد الجمعة على الساعة الثالثة زوالا إستعدادا للقاء الإياب المقرر إجرائه بباطا على الساعة الرابعة زوالا بالتوقيت المحلي .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.