متسجدات المحترفين

سفيان بوفال للمتعة عنوان

إعتاد متابعوا الدوري الفرنسي ، على  الإستمتاع بلمسات الدولي المغربي سفيان بوفال كل أسبوع مع فريقه ليل ، غير أن المباراة التي جمعت بين نادي غازيليك أجاكسيو الذي يصارع من أجل البقاء في القسم الاول و نادي ليل بنجمه  بوفال ، أكدت أن اللاعب المغربي من المستبعد أن يبقى موسما إضافيا في نادي عاصمة فلاندر، و الذي فعل كل شيء في هاته المباراة و لم يكتفي بتقديم لمساته الإستعراضية بل كان وراء الأهداف الأربعة التي عقدت وضع أجاكسيو جعلت ليل قريبا من المراكز الأوروبية .
المباراة انتهت بحصة 4-2 ، و سجل بوفال ثلاثة أهداف في الدقائق (19-74-85) كان أروعها الهدف الأول الذي جاء بتسديدة نصف هوائية لم يترك بها أي فرصة لحارس النادي الكورسيكي ، و كان وراء الهدف الرابع الذي حوله بابلو مارتينيز في مرمى فريقه في الدقيقة 88 .


العرض الكبير الذي قدمه سفيان بوفال أثار إعجاب الكثير من المتابعين و علق المدرب الفرنسي ايلي بوب : ربما لا توجد أندية كبيرة في فرنسا و لكن توجد مواهب و سفيان بوفال يمكنه اللعب لباريسانجرمان . 
أما الصحفي الجزائري نسيم الطالبي مراسل قناة بي ان سبورت في فرنسا ، فقد أرسل تغريدة لحساب موقع المرصد برو على التويتر (ما يفعله سفيان بوفال حقا عظيم ) 
سفيان سجل هدفه الثاني عشر ، أول ثلاثية له و لناديه هذا الموسم ، و رغم احتلال ناديه المركز السادس الا أنه على بعد 4 نقط فقط على ليون صاحب المركز الثاني المؤهل لعصبة الأبطال الأوروبية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.