قام اللاعب المغربي أمين حاريث بدفع ألف يورو، مقابل قميص يعود لفتاة صغيرة تبرعت به لموقع فرنسي يبيع أقمصة اللاعبين من أجل جمع التبرعات لمكافحة فيروس كورونا.

القميص يعود للاعب الأرجنتيني لنانت سالا، الذي توفي في حادث تحطم طائرة خاصة قبل أشهر.
وطلب أمين من صاحب الموقع ان تحتفظ الفتاة بالقميص بدل إرساله إليه.
وقال حارث: ” الفتاة وضعت شيئا ذا قيمة بالنسبة لها للبيع، سأدفع ثمنه على ان تحتفظ به”.

وسبق لحاريث التبرع لفائدة الصندوق الوطني للتضامن بالمغرب، حيث نشر وثيقة التبرع في صفحته بأنستغرام دون ذكر المبلغ الذي تبرع به.

اترك تعليقاً