متسجدات المحترفين

ميسي : لم أكن أجرؤ على النظر في وجه هنري

غادر تيري هنري نادي أرسنال سنة 2007 بعد فوزه بلقبيين في الدوري الانجليزي الممتاز، وكان أنذاك يعتبر من بين أفضل لاعبي العالم، بينما كان لونيل ميسي شابا يافعا.

ميسي كان قد شاهد وتواصل مع نجوم الكامب نو بعد وصوله برشلونه في سن 12، لكن يبقى إسم تيري هنري راسخا في ذهنه ومذهلا بالنسبة له حتى أن مشاهدته لأول مرة كان بمثابة صدمة. يقول ميسي لجريدة ليكيب الفرنسية.

” في اليوم الأول الذي دخل الى غرفة تغيير الملابس، لم أجرؤ على النظر في وجهه. أعرف كل ما قام به في الدوري الانجليزي، أحتفظ بصورة خاصة عنه في مفكرتي، وفجأة أصبحنا في نفس الفريق. ما أشعر به تجاه هنري قد يكون شكلاً من أشكال الإعجاب، عشقت هذا اللاعب والطريقة التي ينهي بها الهجمة بسهولة وكيفية الجري نحو المرمى وإنهاء اللقطة. إنه يعطي إنطباعا بأنه أمر طبيعي، حركاته ، مراوغاته واللمسة الاخيرة، إنها سلسة ومتناسبة.”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.