فاز نادي إشبيلية بلقب الدوري الأوروبي بعد تفوقه في النهائي على إنتر ميلان بثلاثة أهداف مقابل هدفين .

و شهدت المباراة التي إنتهى شوطها الأول بتعادل إيجابي بهدفين لمثلهما مشاركة الدولي المغربي ياسين بونو كرسمي حيث خاض كل دقائق المباراة، في حين أن مواطنيه منير الحدادي و يوسف النصيري دخلا كبديلين في الدقيقتين 71 و 85 تواليا .

و يعتبر الحارس ياسين بونو أحد أبرز المساهمين في هذا الإنجاز حيث أن تألقه في الأدوار النهائية ساهم بشكل كبير في تتويج النادي الأندلسي بلقبه السادس في اليوروبا ليغ ، بتصدي لركلة جزاء في ربع النهائي ضد ولفرهامبتن ، و تقديم مباراة للتاريخ في نصف النهائي ضد مانشستر يونايتد و صمود كبير في النهائي في كرات عدة أهمها إنفراد بلوكاكو في الدقيقة 69 .

أهداف المباراة :

اترك تعليقاً