أحسن الردود تلك التي تكون في الملعب، و كذلك فعل المدافع الدولي المغربي نايف أكرد، الذي بصم على بداية رائعة مع ناديه الجديد رين الفرنسي، و أصبح من بين أحسن مدافعي الدوري و هدافيه حتى ان هناك من أطلق عليه اسم نايف أغويرو.

جمهور نادي رين لم ينسى للصحفي الفرنسي الشهير بيير مينيز، استصغاره لنايف حين تعاقد معه رين و لم يعتبره انذاك انتدابا يليق بنادي مقدم على منافسات دوري أبطال أوروبا. يوم أمس، إضطر الصحفي بيير مينيز للإعتذار و كتب :

” لم أكن متحمسا لحظة توقيع نايف لرين ، كنت أرى أن مبلغ 5 ملايين يورو كثير بالنسبة لمدافع لم يلعب سوى 24 مباراة في موسمين و لكن بداياته هذا الموسم أظهرت أنني كنت مخطأ لحد الساعة. هو لاعب جيد و قد نجح في إبراز و إثبات ما عرف عليه في ديجون، خصوصا انه جد موهوب في الكرات الهوائية من الناحية الهجومية و كذلك دفاعيا. إنه انتداب جيد!”.

و ختم الصحفي الفرنسي مقاله بعبارة لاتينية (mea-culpa) تستعمل لطلب الغفران. بداية نايف أكرد الرائعة أقنعت بيير مينيز الصحفي الفرنسي الأكثر إثارة للجدل و الذي عرف انه الوحيد الذي انتقد المنتخب الفرنسي بعد فوزه بكأس العالم!. و إن استمر نايف أكرد على هذه الوثيرة فأكيد أنه سيدخل عالم الكبار من بابه الواسع.

إقرأ أيضا :

اترك تعليقاً