ندد الدولي الهولندي السابق ويسلي شنايدر برسالة اعتبرها “عنصرية ” والتي نشرها فريق PVCV Vleuten قبل مباراة فتيانه أمام فتيان نادي DHSC والذي يعرف تواجد العديد من اللاعبين من أصول مغربية، كما يعتبر شنايدر أيضا عضوا منخرطا به ويساعد طاقمه التقني، كما يزاول إبنه جيسي في صفوف فريقه.

وجاء في الرسالة التي نشروا معها صورة لشعار الفريق بالإضافة إلى شعار الخصم وفوقه صورة للعلم المغربي، و التي نشرت على موقع التواصل الاجتماعي إنستاغرام -جاء- فيها : ” “مباراتنا الدولية الأولى ضد DHSC غدًا، لا تتردد في المجيء وإلقاء نظرة ، الفرجة مضمونة. السؤال ليس ما إذا كان سيكون هناك شجار، ولكن كم عدد الأشخاص الذين سيطرد Frenk ( يقصدون ب Frenk الهولنديين الأصليين ). لا تنس إحضار جواز سفرك وأقفال إضافية لدراجتك “.

وبعد الكم الهائل من الإنتقادات، إعتذر فريق PVCV Vleuten عبر رسالة في موقع التويتر جاء فيها : ” “نحن كنادي PVCV بعيدون عن مثل هذه التصريحات التي تمثل بعض الأفراد . هذا ليس له علاقة بـ PVCV ونحن ندين بشدة هذه الأنواع من البيانات. مجلس الإدارة على اتصال أيضا بـنادي DHSC لمعالجة هذه المشكلة في جوهرها. نعتذر عن هذا “.

تمت الآن إزالة الرسالة المعنية من حساب PVCV JO17-2 على الإنستاغرام، وتم استبدالها برسالة تفيد بعدم وجود نية على الإطلاق لإظهار أي نوع من العنصرية. ” نعتذر لأي شخص تألم أو شعر بالأذى بسبب هذا المنشور. ما كان يجب أن نفعل هذا أبدا. نحن نتفهم أننا ارتكبنا خطأ فادحًا ولن نقوم بذلك مرة أخرى “.

وأدان شنايدر بشدة الحادث حيث صرح : ” يجب معالجة العنصرية بقوة. ماذا لو استجبنا نحن بصفتنا DHSC؟ يمكنني كتابة الرد. عندها ستكون لدينا مشكلة كبيرة جدًا. أنا أعول على عقوبات من KNVB. لا يمكننا ولا يجب أن نقبل أو نتسامح مع هذا “.

ويحقق الإتحاد الهولندي لكرة القدم KNVB في الحادث، ومن المحتمل أن يصدر أحكاما ضد نادي PVCV Vleuten.

إقرأ أيضا :

اترك تعليقاً