تحدث الناخب الوطني وحيد حاليلوزيتش عن وضعية لاعب النصر السعودي عبد الرزاق حمد الله ، مشيرا أن الأمور محسومة و أن رغبة اللاعب لم تكن بإستدعائه بعد محادثات في وقت سابق معه و خرجات له في مواقع التواصل الإجتماعي .

” بالنسبة لحمد الله ، لقد رفض في وقت سابق الدعوة عندما إتصلت به . و قد أكد كذلك على حسابه إنتسغرام أنه يفضل أن يركز على فريقه . هذا يعني أنه لن تكون هناك أي محادثات معه ، أتريدونني أن أترجاه للعودة ؟ لقد فكرت في عودته لأنني ليس لدي أي مشكل معه ، فمشاكله كانت في السابق مع مدربين أخرين لكنه أظهر أن الأمر غير ممكن . ” يفسر حاليلوزيتش.

الناخب الوطني جاء بصورة لمنشور اللاعب الذي أكد فيه رغبته بالتركيز على مشواره مع الفريق و أظهره في الندوة .

اترك تعليقاً